عادي

التراجع يغلب على البورصات الخليجية.. وارتفاع في قطر ومصر

21:01 مساء
قراءة 4 دقائق

دبي: «الخليج»

أنهت أغلب مؤشرات الخليج التعاملات على تراجع الاثنين، مع خشية المستثمرين من أن التضخم وارتفاع أسعار الفائدة، سيقوضان آفاق نمو الاقتصاد العالمي. وتراجع مؤشر الأسهم السعودية 0.8% إلى 12236 نقطة، تحت ضغط من هبوط 2.3% في سهم مصرف الراجحي و3.4% في سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك).

لكن سهم المملكة القابضة قفز 9.5% مواصلاً مكاسبه من الجلسة السابقة، بعدما وقع الملياردير السعودي الأمير الوليد بن طلال، اتفاقاً مع صندوق الثروة السيادي في البلاد، لبيع حصة 16.87% من شركة المملكة القابضة التي يملكها إلى الصندوق.

كما تراجع مؤشر البحرين 0.6% إلى 1894 نقطة، وعُمان منخفضاً 0.2% إلى 4133 نقطة، والكويت متراجعاً 1.5% إلى 8531 نقطة.

لكن المؤشر القطري خالف الاتجاه العام في المنطقة وارتفع 1.4% إلى 12925 نقطة، مدعوماً بصعود سهم مصرف قطر الإسلامي 3.5%

وخارج منطقة الخليج، ارتفع مؤشر الأسهم القيادية في البورصة المصرية 0.5% إلى 10515 نقطة، مدعوماً بصعود 1.1 في المئة في سهم البنك التجاري الدولي.

السعودية

أنهى سوق الأسهم السعودية تداول جلسة الإثنين متراجعاُ للجلسة الثالثة على التوالي، في ظل هبوط 3 قطاعات كبرى، وسط تدني مستويات السيولة وقد أغلق المؤشر العام للسوق «تاسي» متراجعاً بنسبة 0.8%، بخسارة بلغت 99.03 نقطة، وصل بها إلى 12,235.91 نقطة كما انخفضت قيم التداول إلى 7.472 مليار ريال مقابل 12,7 مليار ريال، كما تراجعت كميات التداول إلى نحو 178.935 مليون سهم مقابل 784.7 مليون سهم بجلسة أمس وجاء إغلاق 14 قطاعاً باللون الأحمر أبرزهم «المواد الأساسية» الذي انخفض بنحو 1.8%، كما نزل قطاع البنوك بنحو 0.98%، والاتصالات بنسبة 0.85% وفي المقابل ارتفع أداء 7 قطاعات أبرزهم الطاقة بنسبة 0.68% وعلى مستوى أداء الأسهم، تصدر الارتفاع سهم «صادرات» الذي ارتفع بنسبة 9.93%، وتصدر التراجعات سهم «بحر العرب» بعد تراجعه 7.3% وتصدّر سهم «دار الأركان» أحجام التداول بنحو 20.18 مليون سهم، فيما تصدر سهم «الراجحي» السيولة بقيمة 772.61 مليون ريال وفيما يخص السوق الموازي، أنهى مؤشر (نمو حد أعلى) تعاملاته مرتفعاُ بنحو 0.15%، ليربح 34.19 نقطة من رصيده، ليغلق عند مستوى 22,329.18 نقطة وتصدر سهم «الوطنية للبناء والتسويق» المكاسب بارتفاع 6.18%، وكانت أعلى الخسائر لسهم «جاهز» الذي هبط 5.16%.

سلطنة عمان

وفي سلطنة عمان أنهى المؤشر العام لسوق مسقط «مسقط 30» تعاملات الاثنين، متراجعاً 0.17 بالمائة، بإقفاله عند مستوى 4133.32 نقطة، خاسراً 7.12 نقطة، مقارنة بمستوياته بنهاية تعاملات جلسة الأحد وتأثر المؤشر العام اليوم بتراجع الأسهم القيادية، والأداء السلبي للقطاعات مجتمعة، وتقدمها الصناعة بنسبة 0.64 بالمائة، مع تقدم سهم الصفاء للأغذية على المتراجعين بنسبة 8.57 بالمائة، وتراجع سهم جلفار للهندسة القيادي بنسبة 3.7 بالمائة وحد من تراجع قطاع الصناعة صدارة سهم الحسن الهندسية للرابحين اليوم بنسبة 10 بالمائة وتراجع مؤشر قطاع الخدمات بنسبة 0.4 بالمائة، بضغط سهم سيمبكورب صلالة القيادي المتراجع بنسبة 2.78 بالمائة، وتراجع سهم إس إم إن باور بنسبة 2.22 بالمائة وتراجع كذلك القطاع المالي بنسبة 0.04 بالمائة، بضغط سهم المتحدة للتمويل المتراجع بنسبة 3.33 بالمائة، وتراجع الشرقية للاستثمار القيادي بنسبة 2.22 بالمائة وارتفع حجم التداولات الإثنين إلى 13.69 مليون سهم، مقابل 11.24 مليون سهم بالجلسة الماضية، وارتفعت قيمة التداولات إلى 4.08 مليون ريال، مقارنةً بنحو 1.79 مليون ريال وتصدر سهم عُمانتل الأسهم الأنشط حجماً وقيمةً الإثنين بتداول 2.59 مليون سهم، بقيمة 2.24 مليون ريال.

البحرين

يأتي ذلك فيما أنهت بورصة البحرين تعاملات الاثنين على انخفاض بضغط قطاع المال. وتراجع المؤشر العام بنسبة 0.63 بالمائة، إلى مستوى 1893.82 نقطة وشهدت بورصة البحرين تعاملات بحجم 948.615 ألف سهم، بقيمة 337.829 ألف دينار وهبط قطاع المال مع انخفاض سهم مجموعة جي إف إتش المالية 3.17 بالمائة، وسوليدرتي البحرين 1.85 بالمائة، والأهلي المتحد 1.79 بالمائة، والمؤسسة العربية المصرفية 1.32 بالمائة وتراجع المؤشر الرئيسي لبورصة البحرين بنهاية تداولات جلسة الأحد، تزامناً مع انخفاض قطاعات المال والاتصالات والمواد الأساسية وتراجع المؤشر العام بنسبة 0.85 بالمائة، إلى مستوى 1905 نقاط، خاسراً 16.26 نقطة.

بورصة قطر

واستهلت بورصة قطر تعاملات الاثنين مرتفعة، بدعم صعود 4 قطاعات على رأسها العقارات وفي تمام الساعة ال10 صباحاً، ارتفع المؤشر العام بنسبة 0.50% ليصل إلى النقطة 12804.38، رابحاً 66.89 نقطة عن مستوى الأحد وسجلت البورصة تداولات في تلك الأثناء بقيمة 107.78 مليون ريال، وزعت على 24.23 مليون سهم، بتنفيذ 2.52 ألف صفقة وقطاعياً، ارتفعت 4 قطاعات تقدمها العقارات، ويليه البنوك والخدمات المالية، والصناعة، ثم الاتصالات، بينما تراجعت قطاعات البضائع، والتأمين، والنقل وصعد العقارات ب0.82%؛ لنمو 3 أسهم على رأسها «بروة» ب2.39% وفي المقابل، تراجع البضائع 0.36%؛ لانخفاض عدد من أسهمه تصدرها «وقود» بواقع 1.14% وتقدم سهم «دلالة» القائمة الخضراء ب3.90%، فيما تصدر «كيو إل إم» التراجعات ب2.05% ووبشأن الأنشط تداولاً، جاء «الريان» المرتفع 1.86% على رأس الكميات ب5.50 مليون سهم عقب إعلان الصرف انتهاءه من دمج العمليات مع بنك الخليج التجاري، فيما جاء «الوطني» على رأس السيولة بقيمة 35.70 مليون ريال، بانخفاض 0.05%.

البورصة الكويتية

أنهي مؤشر البورصة الكويتية تعاملاته الإثنين على انخفاض بنسبة 1.54% حيث انخفضت أسهم 73 شركة فيما ارتفعت أسهم 32 شركة وبلغت القيمة السوقية للأسهم المتداولة حوالي 45 مليونا و620 ألف دينار كويتي وبلغ حجم التداول حوالي 88 مليون و936 ألف سهم بنسبة انخفاض بلغت 1.54%

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"