عادي

«ريمونتادا» العروبة مستمرة.. والمعجزة ممكنة

00:38 صباحا
قراءة دقيقتين
فرحة لاعبي الفجيرة

الفجيرة: نزار جعفر

عندما قال التونسي فتحي العبيدي، مدرب العروبة بعد الخسارة أمام الشارقة صفر-5 في المرحلة ال21 إن فريقه قادر على البقاء، وأنه لن يرفع راية الاستسلام، اعتبر كلامه من باب التصريحات المعنوية للاعبيه،كون «الأخضر» لم يكن يملك سوى 10 نقاط مقابل 18 للظفرة، لكن بعد 4 جولات جديدة وحصد 8 نقاط من 4 مباريات،أصبح البقاء ممكناً، وما كان يعتبر مستحيلاً بات ممكناً.

قام العروبة ب«ريمونتادا» مثيرة حيث تعادل مع خورفكان والوصل، وفاز على بني ياس والإمارات، وبات يلزمه الفوز على الظفرة في الجولة الأخير لتحقيق معجزة البقاء.

وتعادل العروبة مع ضيفه الوصل 1-1 على ملعب الفجيرة في الجولة ال25 بعدما تقدم بهدف السبق عن طريق محمد خلفان في الدقيقة 35 وأضاع محترفه البرازيلي جانلوكا مونيز ركلة جزاء في الدقيقة السابعة من انطلاقة المباراة، فيما عدل الوصل النتيجة عن طريق البرازيلي جيلبرتو أوليفيرا في الدقيقة 51.

وأبدى البرازيلي هيلمان مدرب الوصل، استياءه من التعادل،مشيراً إلى أن«المباراة كانت صعبة والعروبة بذل كل ما عنده، ونجح في التقدم خلال الشوط الأول وصعب علينا اللقاء عبر إغلاق المساحات، وفي الشوط الثاني رجعنا بالتعادل وسعينا للفوز من خلال الاستحواذ على أغلب فترات اللعب، ولم نوفق في تحقيق النتيجة المطلوبة».

في الجانب الآخر، أكد التونسي فتحي العبيدي مدرب العروبة، أن فريقه كان يستحق الفوز على الوصل قياساً على الروح العالية والمجهود الكبير الذي بذله اللاعبون، فضلاً عن إهدار ركلة جزاء في الدقائق الأولى من عمر المباراة، ولكن التعادل ليس سيئاً مع فريق بحجم وإمكانات الوصل وأبقى على حظوظ العروبة في البقاء.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"