عادي

ورشة تثقيفية حول توزيع الاختصاصات في الدساتير الاتحادية

00:47 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

دبي: «الخليج»

نظمت الأمانة العامة للجنة العليا للتشريعات في دبي مؤخراً، ورشة تثقيفية عن بعد بعنوان «كيفية توزيع الاختصاصات التشريعية والتنفيذية والدولية في دساتير الدول الاتحادية (الفيدرالية)»، قدمها المستشار الدكتور فيصل حسن العمري، بمشاركة الكوادر القانونية في اللجنة وممثلين عن 45 جهة حكومية في إمارة دبي، وذلك بهدف إلقاء الضوء على مفهوم الدولة ومقوماتها وأشكال وأنواع الدول والنظريات المفسرة لنشأة الدولة، وشروط وطرق نشأة الدولة الفيدرالية وأهم مزايا النظام الفيدرالي، وطرق وضع الدساتير في الدول الفيدرالية، وأهميتها، وأنواعها، وطرق توزيع الاختصاصات التشريعية والتنفيذية والدولية في الدساتير الاتحادية، وكيفية توزيع الاختصاصات في دستور الإمارات العربية .

وقال أحمد بن مسحار أمين عام اللجنة: تضطلع الأمانة العامة بدور محوري يستند إلى قيم الثقة والمهنية والإيجابية والالتزام والتميز والشفافية، بهدف توفير تشريعات حكومية مستدامة ومتوازنة، وتعزيز الثقافة التشريعية في بيئة مؤسسية متميزة، ومن هذا المنطلق قدمت الورشة صورة مهمة حول النظريات المفسرة لنشأة الدول وأنظمتها، وذلك سعياً منا للاطلاع على أرقى المعايير وأفضل التشريعات المتعلقة بأنظمة البلدان وإثراء المعرفة للكوادر الحكومية.

من جانبه أشار المستشار الدكتور فيصل حسن العمري إلى أن الورشة التثقيفية قدمت شرحاً تفصيلياً حول أشكال وأنواع الدول من حيث السيادة والتركيب السياسي والدستوري ومزايا النظام الفيدرالي والفرق بينه وبين النظام الكونفدرالي، وطرق توزيع الاختصاصات التشريعية والتنفيذية والدولية في الدستور الاتحادي.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"