عادي

104 سفن تؤكد مشاركتها في سباق «القفال 31»

21:17 مساء
قراءة دقيقتين
راشد المهيري

يواصل نادي دبي الدولي للرياضات البحرية إستقبال طلبات المشاركة في النسخة رقم 31 من سباق القفال للسفن الشراعية المحلية 60 قدماً والذي يقام برعاية ودعم من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي في ختام لفعاليات الموسم البحري 2021-2022.

ويترقب الجميع قرار اللجنة العليا المنظمة لسباق القفال 31 برئاسة أحمد سعيد بن مسحار رئيس مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية نائب رئيس اتحاد الإمارات للرياضات البحرية، فيما يتعلق بإعلان الموعد الجديد بعد تأجيله بسبب الأحوال الجوية حيث تدرس اللجنة أفضل الظروف لإقامة السباق وفق معايير الأمن والسلامة.

وشهدت عملية التسجيل للمشاركة في سباق النسخة رقم 31 إقبالاً كبيراً منذ فتح باب التسجيل الأسبوع الماضي عبر البوابة الإلكترونية التي اطلقها النادي خصيصاً لهذا الحدث، حيث وصل عدد السفن التي تم تسجيلها في السباق المرتقب حتى الثلاثاء 104 سفن في انتظار إعلان القائمة النهائية مع إغلاق باب التسجيل للمشاركة وقبل توجه قافلة النادي إلى جزيرة صير بونعير إستعدادا لإستكمال الإجراءات والمتمثلة في فحص السلامة تأهبا لإنطلاقة السباق.

وقال راشد ثاني العايل المهيري عضو مجلس إدارة النادي رئيس اللجنة الرياضية وعضو اللجنة العليا المنظمة لسباق «القفال 31»:اهتمام سمو راعي الحدث باستمرار السباق أعطى الدافع إلى الملاك والنواخذة للمشاركة في السباق الأغلى في الموسم البحري.

وأشاد رئيس اللجنة الرياضية في النادي بدور اللجنة العليا المنظمة ولجان النادي وجهودهم في تنظيم وانجاح السباق والتعاون الكبير القائم بين النادي وشركائه من الدوائر الحكومية والمؤسسات الوطنية وكذلك التنسيق والتواصل مع أهل البحر من المتسابقين والنواخذة في سبيل الارتقاء بالمسابقات والفعاليات، منوهاً إلى دور اللجنة الاستشارية لمتسابقي القوارب الشراعية المحلية التي تم تشكيلها تحت إشراف اللجنة الرياضية، حيث تتولى دعم النادي في الأمور المتعلقة بالفعاليات التراثية وتقديم الاقتراحات والتوصيات بما يخدم المصلحة العامة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"