عادي

«القيادات التنفيذية» بشرطة دبي يستعرض مستجدات العمل الإداري

أحمد بن ثاني ترأس الاجتماع
20:22 مساء
قراءة دقيقتين

دبي: الخليج

ترأس اللواء طيار أحمد محمد بن ثاني، القائد العام لشرطة دبي بالوكالة، اجتماع القيادات التنفيذية بنادي ضباط الشرطة، بحضور مديري الإدارات العامة ومراكز الشرطة، وممثلي مجالس شرطة دبي، وعدد من الضباط.

واستعرض الاجتماع مستوى تنفيذ القرارات المتعلقة بالاجتماع السابق، ومستوى الأداء والتنفيذ للبرامج التي طرحتها مختلف الإدارات العامة ومراكز الشرطة، وآخر مستجدات العمل الإداري في مختلف القطاعات.

واستمع اللواء طيار أحمد محمد بن ثاني، من اللواء علي غانم، مدير مركز شرطة المرقبات، ومدير الإدارة العامة للدعم اللوجستي، إلى شرح يوضح نتائج وإحصاءات قاعة «ديلي بريف بمركز شرطة المرقبات» التي تعتمد على تقنيات الذكاء الاصطناعي، وتتيح تتبع المناطق الساخنة من حيث مؤشر البلاغ، والتنبؤ بالجرائم، ومسارات الدوريات، والمهام الأخرى الموكلة لأفراد المركز، وكذلك نتائج البرامج والأنظمة التي تعمل بها القاعة.

واطلع على تقرير الدعاوى القانونية من الإدارة العامة لحقوق الإنسان بشرطة دبي؛ حيث قدم العميد عبدالرحمن الشاعر، مدير الإدارة العامة لحقوق الإنسان بالوكالة، تقريراً عن نتائج الإدارة في هذا الجانب، وأهم الملاحظات المطروحة في ملف الدعاوى القانونية.

واطلع على تقرير «سعادة المتعاملين» الذي استعرضه المقدم ماجد البردان، مدير إدارة إسعاد المتعاملين، موضحاً سير مستوى سعادة المتعاملين، والتنافس بين الإدارات العامة ومراكز الشرطة، ومقارنة قنوات تقديم الخدمة، وملاحظات المتعاملين.

وقدمت عواطف السويدي، المدير التنفيذي لمجلس السعادة والإيجابية بشرطة دبي، تقريراً يوضح نتائج سعادة الموظفين في مختلف الإدارات العامة ومراكز الشرطة، ودور المجلس والإدارة العامة للموارد البشرية في رفع التنسيق والعمل المشترك عبر مختلف البرامج والأنشطة الهادفة إلى إسعاد الموظفين في مختلف التخصصات الشرطية.

وفي ختام الاجتماع، أثنى اللواء طيار أحمد محمد بن ثاني، على مستوى الأداء والتنسيق العالي بين الإدارات العامة ومراكز الشرطة، الأمر الذي من شأنه تحقيق الأهداف التي وضعتها شرطة دبي، وتعزيز الأمن والأمان للمجتمع.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"