عادي

بالأرقام.. العين استحق الزعامة 14

الأفضل في الدفاع والهجوم والأكثر فوزاً
22:34 مساء
قراءة 4 دقائق
فرحة لاعبي العين

إعداد: علي نجم

فرض العين نفسه زعيماً لدوري أدنوك للمحترفين، وأثبتت الأرقام أحقية الفريق في الفوز باللقب للمرة ال14 في تاريخه والخامسة في عصر الاحتراف.

وتألق العين دفاعياً هذا الموسم، بفضل حسن التنظيم والتكتيك الذي راهن عليه المدير الفني الأوكراني ريبروف، وبسبب براعة وتألق الحارس خالد عيسى الذي كان أحد أبرز العوامل المؤثرة في رحلة الفريق من أجل الوصول إلى منصة التتويج.

ونجح العين في أن يكون الفريق الأقوى دفاعياً، بعدما تعرض مرماه ل 17 هدفاً في 26 مباراة، بينما تمكن من إنهاء 13 مباراة (نصف الدوري) بشباك نظيفة، ليكون الفريق البنفسجي في صدارة الفرق التي احتلت قائمة «الكلين شيت».

وأثبتت الأرقام مدى قوة وتميز فريق العين منذ صفارة بداية الموسم، الذي لم يعرف فيه مرارة الهزيمة سوى مرة واحدة أمام الشارقة في ختام مرحلة الذهاب، بينما توهج إياباً وحقق سلسلة من النتائج الإيجابية، حيث لم يهدر سوى 4 نقاط، بالتعادل مع العروبة «الهابط» ومع الشارقة الوصيف في لقاء الختام.

وكان «الملك» هو الفريق الوحيد الذي نجا من براثن «الزعيم»، بل إن الشارقة تميز بالنجاح في تحقيق الفوز على كل فرق المسابقة هذا الموسم، وهو ما لم يكتب للعين الذي تعثر بالتعادل مع العروبة الوافد الجديد ذهاباً 3-3، وإياباً في دار الزين 1-1، بينما خسر ذهاباً في الإمارة الباسمة أمام الشارقة، قبل أن يتعادلا في ليلة الختام والتتويج.

وحل الشارقة وصيفاً في ترتيب قائمة الفرق التي نجحت في الحفاظ على نظافة شباكها، بعدما تساوى برصيد 11 مباراة، وبفارق مباراتين عن العين.

لكن اللافت وجود الوصل وصيفاً مكرراً في تلك القائمة، وبنفس الرصيد مع «الملك»، رغم تعثرات «الإمبراطور» ووجوده في المركز السادس في ختام رحلته في المسابقة هذا الموسم.

وحل الجزيرة بطل الموسم الماضي رابعاً ب 10 مباريات بشباك نظيفة، بينما تراجع بني ياس الذي كان في صدارة ترتيب الفرق في الموسم الماضي على صعيد الشباك النظيفة ب 11 مباراة، إلى المركز 11 برصيد 4 مباريات فقط!.

وأحتاج العروبة الذي شارك في عالم المحترفين للمرة الأولى، إلى خوض 24 مباراة في المسابقة، حتى ينجح في إنهاء 90 دقيقة بشباك نظيفة، وهو ما تحقق في المرحلة الرابعة والعشرين أمام مضيفه الإمارات حين خرج من رأس الخيمة بالفوز وب «كلين شيت» للمرة الأولى والوحيدة هذا الموسم.

وبلغ عدد الشباك النظيفة لدوري 2021-2022، 89 مرة، خلال 182 مباراة لعبت في دوري أدنوك، ليرتفع بمعدل مرتين فقط عن الموسم الماضي الذي انتهى ب 87 شباك نظيفة.

حصاد رائع

كما حقق العين الأفضلية في كل شيء، بعدما حقق 20 فوزاً في الموسم مقابل 17 للشارقة الوصيف، ونال أفضل خط دفاع ب17 هدفاً دخلت مرماه مقابل 25 هدفاً للشارقة الثاني والوحدة الثالث، كما كان صاحب أقوى خط هجوم برصيد 57 هدفاً، مقابل 51 هدفاً للوحدة و46 هدفاً للشارقة.

وحصد العين أكبر رصيد من النقاط في تاريخه بموسم واحد، حين نال 65 نقطة،متفوقاً على رصيده التاريخي موسم 2021 -2013 عندما حصد 62 نقطة.

كما نال الأوكراني ريبروف مدرب العين نصيبه من الأرقام فعدا عن احتكاره لجائزة الأفضل شهرياً في دوري أدنوك حسب اختيار رابطة المحترفين، أصبح أكثر مدرب في تاريخ العين حصداً للنقاط في دور الإياب برصيد 36 نقطة بعد 11 فوزاً و3 تعادلات.

كما أصبح أفضل مدرب في تاريخ العين بعد أول موسم له من حيث عدد النقاط، بعدما حصد فريقه 65 نقطة، مقابل 55 نقطة حصدها فريق الروماني كوزمين في أول موسم له(2011-2012).

في ما يأتي عدد مرات الشباك النظيفة في الدوري لكل ناد:

العين 13مرة، الوصل 11 مرة، الشارقة 11 مرة، الجزيرة 10 مرات، الوحدة 8 مرات، عجمان 8 مرات، النصر 6 مرات، شباب الأهلي 6 مرات، خورفكان 4 مرات، بني ياس 4 مرات، الإمارات مرتان، الظفرة مرتان، العروبة مرة واحدة.

لابا رابع عيناوي هدافاً لدورينا

1

حل التوغولي لابا كودجو هدافاً لدورينا بعدما نجح بتسجيل 26 هدفاً، ليضمن الحصول على الحذاء الذهبي للمرة الأولى في تاريخه، علماً بأنه كان يحتل صدارة ترتيب هدافي دورينا في الموسم الملغى بسبب جائحة كورونا.

وتمكن النجم التوجولي من تسجيل 26 هدفاً، في 21 مباراة شارك بها هذا الموسم، ليفرض نفسه «السفاح» الأول لمرمى المنافسين، وليؤكد أنه الصفقة الرابحة التي أعادت لجماهير العين ذكرياتها مع النجم الغاني اسامواه جيان.

وأصبح لابا تاسع لاعب يتوج هدافاً لدورينا في حقبة المحترفين، علماً بأنه رابع لاعب عيناوي ينال هذا اللقب بعد الأرجنتيني ساند (هداف دوري 2009-2010)، والغاني جيان الذي نال لقب الهداف في 3 مواسم على التوالي (2011-2012، و2012-2013، و2013-2014)، بينما نجح السويدي ماركوس بيرج في أن ينال الحذاء الذهبي كأفضل هداف (موسم 2017-2018).

وما زال علي مبخوت هداف الجزيرة يتربع فوق قمة اللاعب الأفضل تهديفياً في موسم واحد، بعدما كان قد حقق الرقم الأعلى في موسم 2016-2017، حين سجل 33 هدفاً، وهو أعلى سجل تهديفي، بينما كان جيان قد سجل 31 هدفاً، و29 هدفاً أيضاً.

خسارة واحدة للمرة الثالثة

أنهى العين مشواره بالهزيمة مرة واحدة أمام الشارقة، لتكون المرة الثالثة التي ينال فيها اللقب بخسارة واحدة.

وهنا عدد هزائم البطل في كل موسم:

موسم 2008-2009: شباب الأهلي (هزيمة واحدة).

موسم 2009-2010: الوحدة (هزيمتان)/ الجزيرة الثاني هزيمة واحدة.

2010-2011: الجزيرة (هزيمة ).

2011-2012: العين (هزيمة).

2012-2013: العين (4 هزائم).

2013-2014: شباب الأهلي (هزيمتان).

2014-2015: العين (هزيمتان).

2015-2016: شباب الأهلي (هزيمتان).

2016-2017: الجزيرة (هزيمتان).

2017-2018: العين (هزيمة واحدة).

موسم 2018-2019: الشارقة (هزيمة).

موسم 2020-2021: الجزيرة (3 هزائم).

موسم 2021-2022: العين (هزيمة واحدة).

الصورة

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"