عادي

بلورة صخرية تحتوي على كائنات دقيقة عمرها 830 مليون عام

23:35 مساء
قراءة دقيقة واحدة
البلورة الصخرية

أعلن باحثون من الجمعية الجيولوجية الأمريكية، لأول مرة، عن اكتشافهم بقايا صغيرة من الحياة البدائية، وهي بلورة صخرية النواة تحتوي على الطحالب، وتسمى «هالايت» ويبلغ عمرها 830 مليون عام، في وقت سابق من هذا الشهر.

ويريد الباحثون الآن فتح البلورة لاكتشاف ما إذا كانت هذه الحياة القديمة لا تزال حية أم لا.

وقالت د. كاثي بينيسون، بروفيسورة الجيولوجيا في جامعة وست فرجينيا ومؤلفة الدراسة: «استخدم الباحثون مجموعة مختارة من تقنيات التصوير لدراسة شوائب السوائل في قطعة الهالايت». الملح الصخري المتبلور غير قادر على الحفاظ على الحياة القديمة من تلقاء نفسه، وبالتالي فإن الكائنات الحية الدقيقة المحتملة ليست محصورة داخل البلورات، مثل النملة المحاصرة في الكهرمان بل حية، وفقاً للعلماء.

ولاحظ العلماء في مقطع فيديو كيف يمكن رؤية فقاعة داخل البلورة بينما يحركها الباحث برفق وإنها داخل هذا التجويف الصغير المملوء بالسائل الذي وجدت فيه الإشارات المحتملة للحياة، والتي تعيش عن طريق التغيرات الأيضية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"