عادي

زيادة في قطع أشجار «غابة الأطلسي»

00:07 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

شهدت غابة الأطلسي الشاسعة «ماتا أتلانتيكا» الواقعة في البرازيل، لكنها أقل شهرة من غابات الأمازون، زيادة بنسبة 66% في عمليات قطع الأشجار العام الماضي، بحسب منظمة غير حكومية.

وقالت منظمة «أس أو أس ماتا أتلانتيكا» إن الغابة الأطلسية فقدت 21 ألفاً و600 هكتار بين نوفمبر/تشرين الثاني 2020، وأكتوبر/تشرين الأول 2021؛ أي ما يعادل أكثر من 20 ألف ملعب كرة قدم.

وحذرت هذه المنظمة غير الحكومية التي تستند إلى صور الأقمار الاصطناعية المقدمة من المعهد الوطني لأبحاث الفضاء، من أن هذه المنطقة الأحيائية التي تمتد على أكثر من 100 ألف كيلومتر مربع على طول ساحل المحيط الأطلسي للبرازيل، معرضة لخطر كبير. وأدت إزالة الغابات هذه إلى إطلاق 10.3 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي، بحسب المنظمة غير الحكومية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"