عادي

علامة بيولوجية تشخص «باركنسون»

23:13 مساء
قراءة دقيقة واحدة

إعداد: مصطفى الزعبي

نجح باحثون في جامعتي كوبي وهيروشيما اليابانيتين في تطوير علامة حيوية ستمكن من تشخيص مرض باركنسون بسرعة وبكلفة زهيدة من خلال عينات مصل الدم، وإنزيم التمثيل الغذائي للدواء Cytochrome P450، بعد ذلك، سيجري الباحثون تقييمات للأداء السريري على نطاق أوسع، بهدف العمل على تنفيذ طريقة الاختبار.

ومن المتوقع أن تؤدي القدرة على تشخيص المرض بشكل أسرع إلى تطوير طرق علاج جديدة.

ويتطلب البحث الجديد 30 ميكرو لتر من مصل المريض.

وقال الباحثون: «يوجد في اليابان أسرع عدد من المسنين نمواً في العالم، وبالتالي فهي تواجه مشكلات ذات صلة مثل انخفاض جودة حياة كبار السن والضغط على قطاع الرعاية. ومع تقدم الناس في السن، يزداد خطر الإصابة بأمراض بالأمراض التنكسية العصبية مثل باركنسون، الذي يعد ثاني أكثر أمراض التنكس العصبي شيوعاً في العالم».

ويُعتقد أنه يؤثر في 2% من السكان الذين تزيد أعمارهم على 60 عاماً في اليابان بلد الدراسة. ومن المتوقع أن يكلف المرض السوق العالمي 19.9 مليار دولار أمريكي عام 2030.

ولا توجد حالياً، طريقة لعلاج مرض باركنسون تماماً. لذلك، يعد الاكتشاف المبكر أمراً حيوياً لوقف تقدمه. بالإضافة إلى ذلك، من المتوقع أن يكون الاكتشاف المبكر مهمّاً في المستقبل، حيث تعمل العديد من شركات الأدوية حالياً على تطوير عقاقير علاجية لمرض باركنسون.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"