عادي

ما حقيقة استبعاد الطلاب المصريين من كلية طب قصر العيني؟

18:10 مساء
قراءة دقيقة واحدة
القاهرة - الخليج
كشف المركز الإعلامي لمجلس الوزراء في مصر حقيقة ما تردد حول استبعاد الطلاب المصريين من الالتحاق بكلية طب قصر العيني، على خلفية قبول أعداد كبيرة من الطلاب الوافدين.
وقال المركز الإعلامي لمجلس الوزراء إن ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي حول استبعاد عدد من الطلاب المصريين من دخول كلية طب قصر العيني نتيجة قبول أعداد كبيرة من الطلاب الوافدين، لا أساس له من الصحة.
وأوضح المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، في بيان، الجمعة، أنه بالتواصل مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، نفت الأخيرة تلك الأنباء، وأكدت أنه لا صحة لاستبعاد عدد من الطلاب المصريين من دخول كلية طب قصر العيني نتيجة قبول أعداد من الطلاب الوافدين، مشددة على أن عدد الطلاب الوافدين المقبولين من الجنسيات العربية والأجنبية لا يؤثر في العدد المقرر قبوله من الطلاب المصريين في أي من الجامعات الحكومية.
وأشارت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي إلى أن تنسيق الطلاب المصريين من خريجي الثانوية العامة المصرية أو الشهادات العربية والأجنبية، يتم وفق قواعد المجلس الأعلى للجامعات، أما تنسيق الطلاب الوافدين فهو مستقل تماماً عن تنسيق الطلاب المصريين، وناشدت جميع المواطنين عدم الانسياق وراء تلك الشائعات، مع استقاء المعلومات من مصادرها الرسمية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"