عادي

عبدالعزيز يعاني.. والأسرة غير قادرة على علاجه

00:58 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
عبدالعزيز

عدم عمل الأب، انعكس على وضع الأسرة بشكل عام، وعلى الفتى عبدالعزيز ضاهر البالغ من العمر 15 عاماً، كونه يعاني من كيس شعر منذ ثلاثة أسابيع وهو ما يتسبب له بالألم الشديد، ما فاقم معاناة الأسرة وهي ترى ابنها يتألم، دون أن تجد حلاً ودواء يخفف ألمه، لذا ذهبت به أمه إلى إحدى الصيدليات لعدم مقدرتهم على الذهاب لطبيب متخصص، فأعطتها حبوباً ومراهم، استخدمها الفتى، لكنه لم يستفد، لذا ذهبت به الأسرة إلى طوارئ أحد المشافي، فطلبوا منهم أن يدخلوه إلى الطبيب المختص، ويكلفهم هذا الأمر 450 درهماً، وهو مبلغ لا يملكونه.

وراجعوا مستشفى آخر أيضاً عن طريق الطوارئ، وكشف عنه الطبيب، فقرر إجراء عملية عاجلة لإنهاء معاناة عبدالعزيز، وكلفتها 8000 درهم، ولأن وضعهم المادي مربك وغير مستقر، فهم غير قادرين على دفع كلفة العملية.

ولإنهاء معاناة الفتى، وعودته إلى حياته الطبيعية مع أقرانه ومدرسته، لجأوا إلى أهل الخير لمساعدتهم.

«الخليج» تناشد أصحاب القلوب الخيّرة والرحيمة والنفوس الإنسانية المتعاونة، مدّ يد العون والإسهام في المساعدة والتبرّع لعبدالعزيز، حتى يعيش كغيره من أبناء جيله ورفقائه وزملائه، سليماً معافى، ولتدخل الفرحة والطمأنينة إلى نفوس أهله وإخوته الذين أحال مرضه وآلامه حياتهم إلى معاناة مستمرة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"