عادي

أزمة القوة الجوية العراقي تتفاقم ودرجال والزاملي يبحثان عن حل

19:31 مساء
قراءة دقيقتين
عدنان درجال وشهاب جاهد
فريق القوة الجوية
بغداد: زيدان الربيعي
تفاقمت أزمة الهيئة الإدارية لنادي القوة الجوية العراقي، عندما رفض عضو الإدارة ومن يسانده تقديم استقالاتهم من النادي وعدم الترشح في المستقبل حسب طلب رئيس الهيئة الإدارية الحالي شهاب جاهد.
ووصلت الأزمة إلى طريق مسدود على الرغم من وجود الكثير من المبادرات التي قام بها محبو النادي وكذلك بعض الإعلاميين لغرض لم الشمل بين أعضاء الإدارة المنقسمين على أنفسهم، فضلاً عن دعوة نائب رئيس مجلس النواب العراقي حاكم الزاملي إلى جميع أعضاء الهيئة الإدارية إلى الجلوس على طاولة واحدة لغرض إيجاد حلول مناسبة للأزمة الراهنة.
وقال عدنان درجال، وزير الشباب والرياضة العراقية، رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم في بيان: «نؤكد أن الأندية الرياضية هي الأساس الحقيقي لبناء رياضة العراق والوصول للإنجاز الرياضي، ونوضح أن تطبيق القانون، هو الجزء الأهم للنهوض بالعمل الإداري، ونحن داعمون لكل الإدارات التي تلتزم بالقوانين النافذة وإجراءاتها، من خلال تهيئة الأرضية المناسبة التي تسهم في خدمة الرياضة العراقية التي تنتظرها استحقاقات خارجية، فضلاً عن المنافسات المحلية».
وأضاف درجال: «جاء ذلك خلال استقبالنا للفريق الطيار شهاب جاهد قائد القوة الجوية والوفد المرافق له. نبين أن نادي القوة الجوية من الأندية الجماهيرية العريقة والكبيرة التي حققت العديد من البطولات والإنجازات المحلية والخارجية ورفعت اسم العراق عالياً، لذا يجب أن يسعى الجميع لتقريب وجهات النظر وحلحلة الخلافات وإنهاء التقاطعات، لاسيما في المرحلة الراهنة التي تحتاج إلى ثورة حقيقية لبناء واقع جديد للرياضة العراقية».
ولفت البيان إلى أن قائد القوة الجوية، وعد بتوفير كل ما يحتاج إليه النادي للنهوض بواقعه الإداري الحالي الذي سينعكس إيجاباً على المستوى الفني، وتذليل جميع الصعاب للظهور بالشكل الذي يليق بتاريخ ومكانة هذا النادي العريق، لأنه ركن أساسي من أركان الكرة العراقية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"