عادي

دي بروين ضمن 10 لاعبين حصلوا على رخصة التدريب

11:38 صباحا
قراءة دقيقتين
متابعة: ضمياء فالح
حصل النجم البلجيكي كيفن دي بروين صانع ألعاب مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي الممتاز على رخصة التدريب بعد نجاحه في دبلوم الاتحاد الأوروبي استعداداً لمشوار جديد بعد الاعتزال.
ووفق التقرير، فإن دي بروين هو واحد من 10 لاعبين بلجيكيين أكملوا الدبلوم وهم ديدريك بوياتا ودريس ميرتنز وسيمون مينوليه ودينيس براييه وماتز سيلز ولياندرو تروسار ويوري تيلمانز ويان فيرتونين وأكسيل فيتزل.
وخططت بلجيكا لصناعة جيل ذهبي من المدربين منذ 2019، وقال مدير تعليم المدربين في الرابطة الملكية البلجيكية لكرة القدم، كريس فان هايجان: «روبرتو طرح الفكرة بعد مونديال 2018 وقال إن علينا الزج بهذا الجيل من اللاعبين في مستقبل الكرة بالبلاد».
وبالعادة على اللاعبين الاعتزال قبل التقدم للحصول على الرخصة من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) لكن بلجيكا تقدمت بطلب استثناء ويمكنها الآن إشراك 11 لاعباً حاصلاً على الرخصة، لكن اشترط الاتحاد المحلي في تشكيلة المنتخب في التصفيات أن يكون اللاعب إما خاض 50 مباراة دولية أو كان ضمن المشاركين في تصفيات مونديال 2018.
وتابع هايجان: «فوجئت بالحماس الشديد من اللاعبين وعدد الأسئلة التي طرحوها وكمية رسائل الإيميل التي أرسلوها. الآن سيراجع اللاعبون المباريات بنظرة مختلفة ويلعبون دوراً حيوياً في استعدادات الفريق، يحللون الخصم باستخدام أمثلة حقيقية وسيفكرون بعقلية المدرب».
وأشرف دي بروين مسبقاً على جلسات تمرينات فريق دون الـ16 في أكاديمية سيتي ما ساعده على الحصول على ثاني أعلى رخصة تدريب في العالم بعد حصوله على رخصة يويفا برو. ووصف دي بروين مهمة التدريب بالمعقدة وقال: «أحياناً يستغرق التحضير لجلسة تمرين واحدة ساعات، إنه جنون. سنرى إن كنت سأعمل مدرباً فور اعتزالي».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"