عادي

إنجلترا تسقط أمام المجر بعد 60 عاماً

23:41 مساء
قراءة دقيقتين
1

سقط المنتخب الإنجليزي، وصيف بطل أوروبا، في افتتاح مشوراه في النسخة الثالثة من دوري الأمم الأوروبية بخسارته المفاجئة أمام مضيفه المجري 1-صفر السبت، ضمن منافسات المجموعة الثالثة للمستوى الأول.

وسجل دومينيك سوبوسلاي هدف المباراة الوحيد على ملعب «بوشكاش أرينا» في العاصمة بودابست من ركلة جزاء في الدقيقة 66، لتحقق المجر فوزها الأول على إنجلترا منذ 1962.

وتعتبر أي دعسة ناقصة خطيرة في مجموعة الموت التي تضم أيضًا إيطاليا بطلة أوروبا وألمانيا.

وكانت خسارة النهائي ضد إيطاليا بركلات الترجيح في كأس أوروبا الصيف الماضي، الهزيمة الوحيدة لإنجلترا في مبارياتها ال22 الأخيرة.

إلا أن تشكيلة ذات خبرة، على رأسها المهاجم هاري كاين، لم تتمكن من هز الشباك أمام ثلاثين ألف متفرج، معظهم من تلاميذ المدارس، بعد أن أُجبر المنتخب المجري على اللعب خلف أبواب موصدة بسبب سلوك الجماهير العنصري خلال المباريات على أرضه في كأس أوروبا.

واستخدم الاتحاد المجري لكرة القدم ثغرة في لوائح الاتحاد الأوروبي للعبة (ويفا) تسمح للأطفال بالحضور. وبحسب تلك القواعد، يجب أن يكون كل 10 أطفال برفقة شخص بالغ.

وقال المدرب غاريث ساوثغيت بعد الخسارة «إنهم يشعرون بخيبة أمل مريرة، لأننا نريد أن نستمر في تحقيق الانتصارات. إذا أردنا أن نكون فريقًا على أعلى مستوى، يجب أن نأتي الى هنا ونفوز».

وتابع «كان موسمًا طويلًا. الحرارة العالية كانت عاملاً وأثّرت على اللاعبين».

وخاض جارود بوين، لاعب وست هام يونايتد، وجيمس جاستن أول مباراة لهما مع المنتخب الأول، في حين أبقى ساوثغيت رحيم ستيرلينغ على مقاعد البدلاء.

وكان المنتخب المجري ندًا شرسًا في مجموعته في كأس أوروبا العام الماضي رغم خروجه من الدور الأول، وذلك بعد أن فرض التعادل على كل من فرنسا وألمانيا بعد خسارته افتتاحًا مع البرتغال.

وكانت المجر أفضل من ناحية الفرص بعد أن شتت كونور كودي كرة سوبوسلاي عن الخط.

وأثمر ضغط المجر عن هدف بعدما تسبب البديل ريس جيمس بركلة جزاء إثر عرقلة على زولت ناغي، انبرى لها لاعب لايبزيغ الألماني بنجاح.

وكاد كاين أن يخطف نقطة لبلاده في الوقت بدل الضائع ولكن كرته مرّت على بعد سنتيمترات من القائم لتحرمه من هدفه الدولي الخمسين.

وتحل إنجلترا على ألمانيا الثلاثاء قبل أن تستقبل إيطاليا والمجر في وقت لاحق من الشهر الحالي.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"