عادي

لجنة خبراء لاختيار لاعبي المنتخب العراقي

14:15 مساء
قراءة دقيقتين
بغداد: زيدان الربيعي
كلف الاتحاد العراقي لكرة القدم، لجنة الخبراء التابعة له، بمتابعة مباريات الدوري العراقي الممتاز لكرة القدم، لاختيار أبرز اللاعبين الذين يستحقون تمثيل منتخب العراق الأول في الاستحقاقات المقبلة.
وتضم لجنة الخبراء مجموعة من المدربين العراقيين السابقين والأكاديميين من أبرزهم أنور جسام، أكرم أحمد سلمان، كاظم الربيعي، يحيى علوان، نزار أشرف، عبد الإله عبد الحميد، صالح راضي، حسن فرحان، موفق عبد الوهاب وغيرهم.
ويأتي هذا التكليف بعد أن أخفق الاتحاد العراقي لكرة القدم الذي يترأسه وزير الشباب والرياضة الحالي عدنان درجال في الالتزام بوعوده التي أطلقها في الشهر الماضي، والتي أشار فيها إلى أن تسمية مدرب أجنبي جديد للمنتخب العراقي ستعلن قبل نهاية الشهر الماضي.
وقد استغرب الكثير من المختصين من تكليف الاتحاد العراقي لكرة القدم للجنة الخبراء باختيار لاعبي المنتخب العراقي الأول، لأن هذا التكليف كان متأخراً جداً، حيث لم يتبق من مباريات الدوري العراقي سوى أربع جولات، وقد حسم لقب الدوري بصورة مبكرة لصالح فريق الشرطة، وبالتالي بقيت أغلب المباريات تحصيل حاصل، ما يجعلها تفتقد إلى المنافسة القوية، كما أن اللجنة نفسها غير متفقة ولا متوافقة بشأن الاختيار، لأن أغلب أعضائها هم من المدربين السابقين للمنتخب العراقي، وكل مدرب منهم له قناعته الخاصة في اللاعبين.
أضف إلى ذلك أن ما يثير الاستغراب هو أن اختيارات هذه اللجنة هل ستكون ملزمة للمدرب المقبل للمنتخب العراقي؟ ومن سيكون هذا المدرب، هل هو من المدربين العراقيين؟ أم من المدربين الأجانب، فإذا كان من المدربين العراقيين ويمتلك شخصية قوية،فإنه لن يخضع لاختيارات لجنة الخبراء،بينما إذا كان من المدربين الأجانب، فإنه أيضاً لن يوافق على تلك الاختيارات.
وبالتالي وكما تشير الدلائل فإن الاتحاد العراقي لكرة القدم قد أضاع بوصلة اختيار المدرب الجديد لـ «أسود الرافدين»، بسبب وجود تضارب بين أعضائه حول اسم وجنسية المدرب المقبل.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"