عادي

«أرادَ» تطلق مرحلة ثالثة في مشروع «مَسار» بالشارقة

إنجاز 565 منزلاً بحلول الربع الثاني 2024
11:01 صباحا
قراءة 3 دقائق
الشارقة: «الخليج»
أطلقت أرادَ مؤخراً مجتمع روبينيا، المرحلة السكنية الثالثة من «مَسار»؛ الوجهة العصرية الفاخرة في ربوع الطبيعة الخضراء بالشارقة، وذلك استجابة للطلب المتزايد لدى المستثمرين على المنازل الرحبة والمستوحاة من الطبيعة والتي تمتاز بجودتها العالية. وقد تم تقديم إطلاق هذه الوحدات السكنية البالغ عددها 565 فيلا ومنزلاً ريفياً في روبينيا بعد بيع أول مرحلتين سكنيتين في المشروع.
وتبلغ القيمة الإجمالية لمشروع مَسار 8 مليارات درهم، ويضم 4 آلاف منزل ضمن ثمانية مجتمعات مسوّرة يربط بينها محور مركزي أخضر يحتضن 50 ألف شجرة. وقد حظي مَسار بأصداء إيجابية واسعة؛ حيث بات المشروع الأكثر مبيعاً على الخارطة منذ إطلاقه في شهر يناير 2021 بالشارقة.
وتتنوع الخيارات السكنية في روبينيا ابتداء من المنازل الريفية من غرفتي نوم وصولاً إلى الفلل الفاخرة من خمس غرف نوم، وقد تم تصميم تلك المنازل بعناية فائقة لرفد سكانها بنمط معيشة متكاملة وراقية ومعاصرة. كما تشجع البيئة المحيطة بالمنازل من الأشجار الخضراء المتناثرة في جميع الأرجاء والمرافق الرياضية والترفيهية الاستثنائية على الاستمتاع بأسلوب حياة صحي ونشط. وتم تجهيز الوحدات السكنية بالتقنيات القياسية للمنازل الذكية بما في ذلك التحكم في الدخول ودرجات الحرارة والإنارة من أجل توفير أقصى درجات الراحة للمقيمين، في حين تمتاز الفلل في هذا المجتمع العصري بالمزيد من الخصوصية والصالات الإضافية والشرفات الرحبة والمسابح الرائعة. ومن المخطط الانتهاء من جميع وحدات روبينيا بحلول الربع الثاني من عام 2024.
افتتاح مركز الزوّار
وقال أحمد الخشيبي، الرئيس التنفيذي للمجموعة في أرادَ: «استقطب مشروع مَسار اهتمام العديد من المشترين والمستثمرين من مختلف الجنسيّات بفضل تصميمه المميز وموقعه الاستراتيجي ومنازله عالية الجودة التي تمنح قيمة مضافة لمالكيها. ومن هنا، يسرّنا إطلاق مبيعات المرحلة الثالثة، روبينيا، في هذا المجتمع السكني الفاخر مع التركيز على الارتقاء بمفاهيم الصحة والاستدامة للعائلات التي تقدّر العيش في مجتمعات عصرية نابضة بالحياة توفر لقاطنيها أعلى معايير الجودة ضمن بيئات طبيعية مع باقة من المرافق الخدمية الاستثنائية».
وأضاف الخشيبي: «إننا بصدد افتتاح مركز زوّار مَسار والمنطقة المحيطة به خلال شهر يونيو، وذلك لنتيح الفرصة أمام الجميع للاطلاع على ما يمكن أن يقدّمه مثل هذا المجتمع المتكامل من مزايا تضيف نكهة مختلفة وتضع معايير جديدة لأساليب الحياة العصرية على مستوى الإمارات».
شبكة من الدروب
وقد تم تصميم مَسار بحيث يحظى المقيمون فيه بأسلوب حياة يتناغم مع الطبيعة، وذلك بفضل الممرات المظللة بالأشجار الوارفة، فضلاً عن المناظر الطبيعية الخلابة. وتضم المرافق الرياضية المنتشرة في جميع أرجاء المجتمع شبكة من الدروب المتواصلة والمخصصة للجري والدراجين المحترفين بطول 13 كم وسط محيط من الأشجار الكثيفة.
وستنعم عائلات المقيمين بالمشي والتنزّه والجري وركوب الدرّاجات والتأمل ضمن مساحات خضراء رحبة يتم ريّها بالمياه المعاد تدويرها عبر نظام ريّ حديث مصمم وفق أعلى المعايير العالمية. ويضم المجتمع تسع حدائق مختلفة مع العديد من المسابح والمرافق الرياضية المتنوّعة، في حين ستضم المنطقة الترفيهية في قلب مَسار مركزاً تجارياً ونادياً للياقة البدنية وباقة من المطاعم والمقاهي الراقية.
وسيتم الانتهاء من مركز زوّار مَسار خلال شهر يونيو الجاري؛ بحيث يكون أول جزء يتم افتتاحه أمام الجمهور. وسيتم في الوقت ذاته افتتاح ركن زاد للمطاعم، ومنطقة لعب ومغامرات للأطفال وساحة تزحلق، إلى جانب منزل العرض في المشروع.
وتمت ترسية أول عقود مَسار خلال شهر مايو من العام الماضي، وتضمن ذلك عقد تصميم البنية التحتية وخدمات الإشراف والاستشارات، والذي فازت به شركة بارسونز الأمريكية للاستشارات الهندسية، وعقد تشييد مركز زوار مَسار ومنزل العرض، والذي كان من نصيب شركة الشعفار للمقاولات العامة. كما تم في شهر مارس الماضي كذلك ترسية عقدين آخرين لتطوير البنية التحتية وتنسيق الحدائق في المنطقة المركزية حول مركز زوار مَسار والمنطقة العازلة المحيطة بالمجتمع السكني.
وأرست أرادَ في مايو كذلك عقدين رئيسيين بقيمة إجمالية تبلغ 460 مليون درهم لتشييد سنديان، المرحلة السكنية الأولى من المشروع. وتمت المباشرة بالعمل فوراً؛ حيث يتوقع الانتهاء من أعمال البناء خلال 14 شهراً. كما ستتم ترسية عقود المرحلتين السكنيتين الثانية والثالثة، كايا وروبينيا، بحلول نهاية الربع الثالث من هذا العام.
جدير بالذكر أن مجتمع مَسار يقع في ضاحية السيوح المتنامية قرب مدينة تلال، وجامع الشارقة الكبير، ومشروع أرادَ الأول مساكن نَسمَة. ويتميز هذا المجتمع العصري بسهولة الوصول منه إلى شارع الإمارات وطريق مليحة، ولا يبعد سوى 15 دقيقة بالسيارة عن مطار الشارقة الدولي، و20 دقيقة عن مطار دبي الدولي. ويمتاز الموقع كذلك بسلاسة حركة المرور للتنقل من الشارقة إلى دبي وسائر الإمارات الشمالية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"