عادي

الأمم المتحدة قلقه جراء التدهور الأمني ​​في الكونغو الديمقراطية

20:39 مساء
قراءة دقيقة واحدة
نيويورك - «وام»
عبرت الأمم المتحدة عن قلقها إزاء تدهور الوضع الأمني ​​في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية، وزيادة الهجمات ضد المدنيين، من قبل جميع الجماعات المسلحة المحلية والأجنبية.
وقال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، السبت، «أدعو جميع الجماعات المسلحة في الكونغو الديمقراطية إلى الوقف الفوري لجميع أشكال العنف».
وأضاف: «يجب مشاركة الجماعات المسلحة الكونغولية دون قيد أو شرط في برنامج نزع السلاح والتسريح وإنعاش المجتمع وتحقيق الاستقرار». مطالباً الجماعات المسلحة الأجنبية بنزع سلاحها على الفور والعودة إلى بلدانها الأصلية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"