عادي

أمبر هيرد تشعر بالرعب من مواجهة جوني ديب في قضية تشهير جديدة

16:19 مساء
قراءة دقيقتين
إعداد – محمد ثروت
قالت صحيفة «ماركا» الإسبانية، إن الممثل الأمريكي الشهير جوني ديب يمكن أن يرفع دعوى قضائية جديدة ضد طليقته، الممثلة الأمريكية أمبر هيرد، على خلفية تعرضه لاتهامات جديدة من جانبها.
وأضافت الصحيفة، في تقرير نشرته، الخميس، على موقعها الإلكتروني، أن جوني ديب، رغم حصوله على تعويض 15 مليون دولار في الدعوى القضائية التي رفعها ضد أمبر هيرد، فإنه يستطيع تحصيل المزيد من الأموال من طليقته، إذا قرر رفع دعوى قضائية جديدة ضدها.
ورغم صدور حكم قضائي ضد أمبر هيرد، فإنها عادت مرة أخرى وأدلت بتصريحات قالت فيها إنها تعرضت لسوء المعاملة من جانب جوني ديب، ما يفتح الباب أمام دعوى تشهير أخرى يمكن أن يرفعها جوني ديب ضدها، وفقاً لخبراء في القانون.
ونقلت عن «نيكول هاف»، المحامية المتخصصة في قضايا التشهير، قولها: «نعم، هذه التصريحات التي أدلت بها أمبر هيرد في مقابلة تلفزيونية، يمكن أن تؤدي إلى دعوى قضائية جديدة بين الطرفين».
ورأت «ماركا» أن هذا المسار ربما لا يكون الأفضل بالنسبة لجوني ديب، كون أن فريق الدفاع عن طليقته أمبر هيرد، أشار من قبل إلى أن الأخيرة لا تستطيع سداد مبلغ التعويض الضخم الذي قضت به المحكمة، وهو 15 مليون دولار، لصالح جوني ديب.
واعترفت أمبر هيرد في مقابلة مع شبكة «إن بي سي» أنا تشعر برعب شديد من إمكانية مواجهة قضية تشهير جديدة، وقالت إنها قلقة من كل كلمة وخطوة، في ظل أن ما تقوله يمكن أن يكون قضية تشهير، وبالتالي فإن هذا يعني أن تصمت.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"