عادي

«بنك المارية» يتيح الحصول على رقم مستثمر في «سوق أبوظبي» رقمياً

16:44 مساء
قراءة دقيقتين
خلال توقيع الاتفاقية بين البنك والسوق
أبوظبي: «الخليج»
وقع سوق أبوظبي للأوراق المالية وبنك المارية المحلي، اتفاقية لتسهيل المشاركة في الاكتتابات العامة الأولية التي يشهدها السوق وأتمتة عملية الحصول على رقم مستثمر في سوق أبوظبي للأوراق المالية.
وبموجب الاتفاقية، سيتمكن عملاء البنك من الحصول على رقم مستثمر في السوق بشكل رقمي، والاشتراك في عمليات الاكتتاب العام الأولي في سوق أبوظبي للأوراق المالية من خلال تطبيق الهواتف المحمولة والقنوات الرقمية التابعة للبنك. وتأتي هذه الشراكة في أعقاب المبادرات التي أطلقها سوق أبوظبي للأوراق المالية مؤخراً لتشجيع المشاركة في أسواق الأوراق المالية، بما في ذلك مبادرته لتسهيل الوصول إلى السوق من قبل المستثمرين المسجلين في الأسواق المالية الإماراتية الأخرى، وتحديث منصة «سهمي» الرقمية.
وقال سعيد حمد الظاهري، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية: «تدعم شراكتنا الاستراتيجية مع بنك المارية المحلي أهدافنا في التركيز على خدمة العملاء وتعزيز سيولة السوق. ومع الكم الكبير من الاكتتابات العامة المرتقبة في سوق أبوظبي للأوراق المالية، تساهم الخدمة الجديدة التي يوفرها السوق للبنك في أتمتة الحصول على رقم مستثمر والمشاركة في عمليات الإدراج. ونتطلع إلى استكشاف المزيد من فرص الشراكة مع المؤسسات العاملة في الإمارات لتسهيل وصول المستثمرين ومشاركتهم في الاكتتابات العامة الأولية التي يشهدها سوق أبوظبي للأوراق المالية».
من جانبه، أشاد محمد وسيم خياطة، الرئيس التنفيذي لبنك المارية المحلي، بالجهود الرائعة لسوق أبوظبي للأوراق المالية في دعم الخدمات المصرفية الرقمية قائلاً: «نقدّم أسمى آيات الشكر والتقدير لسوق أبوظبي للأوراق المالية على جهودهم المثمرة والداعمة لنا لتقديم أفضل الحلول الرقمية في المجالين المصرفي والاستثماري، وذلك في سبيل تعزيز النمو الاقتصادي بالإضافة الى تحقيق رفاهية وسعادة أفراد المجتمع، حيث قمنا من خلال التعاون المشترك مع سوق أبوظبي للأوراق المالية بتمكين العملاء البالغين وأولادهم القُصّر من الحصول على رقم مستثمر والمشاركة في فرص استثمارية مميزة من خلال تطبيق البنك (Mbank UAE) مباشرة وذلك دون الحاجة لتقديم معاملات ورقية أو زيارة البنك أو سوق أبوظبي للأوراق المالية، نتطلع قدماً لتعزيز هذا التعاون وتقديم مزيد من الخدمات المبتكرة والريادية في التحول المصرفي الرقمي لتوفير خدمات أكثر سلاسة ودعم الازدهار الاقتصادي».
وكان سوق أبوظبي للأوراق المالية قد بادر العام الماضي إلى توسيع عروض منتجاته لتشمل صناديق المؤشرات المتداولة، والمشتقات المالية، واعتماد إطار تنظيمي لشركات الاستحواذ ذات الأغراض الخاصة (SPACs). وحقق السوق إنجازاً تاريخياً بوصول قيمته السوقية إلى 2 تريليون درهم مدفوعةً بموجة الاكتتابات العامة وعمليات الإدراج، وزيادة الطلب من المستثمرين الدوليين.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"