عادي

جونسون يدعو الحلفاء إلى الاستعداد لحرب طويلة في أوكرانيا

01:58 صباحا
قراءة دقيقتين

لندن - أ ف ب
دعا رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الحلفاء الغربيين، إلى ضرورة الاستعداد لحرب طويلة الأمد في أوكرانيا، وحض على تقديم دعم متواصل لكييف أو المخاطرة بـ «أعظم انتصار للعدوان» في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية.

وفي مقال حمل توقيعه، السبت، ونشر على موقع صحيفة «صنداي تايمز»، كتب جونسون إن الدول الأجنبية الداعمة لكييف يجب أن تتحلى بالجرأة لضمان أن يكون لدى أوكرانيا «القدرة الاستراتيجية للصمود، وفي النهاية تحقيق النصر»، منبهاً إلى أن «الوقت هو العامل الحيوي الآن».

وأضاف في مقالته: «كل شيء سيعتمد على مدى قدرة أوكرانيا على تعزيز قدراتها للدفاع عن أراضيها في شكل أسرع من تجديد روسيا لقدراتها للهجوم. مهمتنا هي في جعل الوقت يعمل لصالح أوكرانيا».وحدد خطة دعم من أربع نقاط «للتمويل المستمر والمساعدة التقنية» ينبغي الحفاظ على مستوياتها «للسنوات المقبلة» وربما تعزيزها.

وجونسون الذي تواجه بلاده نفسها أزمة تضخم بلغت أعلى مستوياتها منذ 40 عاماً، إضافة الى ارتفاع أسعار، حذر الحلفاء الغربيين من أن المخاوف الاقتصادية ينبغي ألا تؤدي إلى إبرام تسوية سريعة في أوكرانيا.

وقال إن السماح للرئيس فلاديمير بوتين بالاحتفاظ بأراض في أوكرانيا لن يؤدي إلى عالم أكثر سلاماً، مضيفاً أن «مثل هذه الانحراف سيكون أعظم انتصار للعدوان في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية».

وقام جونسون بزيارة مفاجئة لكييف الجمعة، غداة زيارة زعماء فرنسا والمانيا وايطاليا ورومانيا للعاصمة الأوكرانية لدعم ترشحها للانضمام الى الاتحاد الأوروبي.وعرض جونسون على الرئيس فولوديمير زيلينسكي برنامج تدريب عسكري مكثف للقوات الأوكرانية لمساعدتها في الحرب.

وسبق أن حذر جونسون من حرب طويلة الأمد تستمر حتى نهاية العام المقبل، مع تكرار المسؤولين الأوكرانيين دعواتهم للحصول على مزيد من الأسلحة والمعدات.

وفرضت الدول الغربية عقوبات مشددة على الشركات والأفراد الموالين للكرملين، لكن هناك مخاوف من أن يؤدي النزاع إلى تفاقم الأزمات الاقتصادية العالمية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"