عادي

إسبانيا تعد بتعاون كامل مع تحقيقات «حوادث مليلية»

15:20 مساء
قراءة دقيقة واحدة
مدريد - أ ف ب
وعد رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، اليوم الأربعاء، بتعاون كامل من جانب حكومته مع التحقيقات حول مقتل 23 مهاجراً إفريقياً كانوا يحاولون الجمعة الماضي دخول جيب مليلية الإسباني انطلاقاً من الأراضي المغربية.
وقال في مقابلة مع إذاعة كادينا سير: «يؤسفني جداً سقوط أرواح بشرية»، مشدداً مرة أخرى على حق سبتة ومليلية في حدود آمنة، متهماً المافيات التي تتاجر بالبشر. وأبدى سانشيز، أسفه لسقوط قتلى في مدينة الناظور شمالي المغرب الحدودية مع مليلية.
ويواجه رئيس الوزراء الإسباني، انتقادات منذ هذه الأحداث المأساوية، لاسيما بسبب تعليقاته غداة ذلك التي دعم فيها قوات الأمن الإسبانية والمغربية. بعد ذلك، أظهرت مشاهد كثيرة تعرض نحو ألفي مهاجر كانوا يحاولون اقتحام جيب مليلية للعنف.
وإزاء هذه المشاهد انتقدت الأمم المتحدة مدريد والرباط لاستخدامهما القوة بشكل مفرط، خلال أحداث الجمعة واصفة ذلك بأنه غير مقبول.
وأشار سانشيز إلى أن 3 تحقيقات حول أحداث مليلية فُتحت بينها اثنان في إسبانيا. وطلبت النيابة العامة الثلاثاء، بفتح تحقيق لجلاء الضوء على أحداث الجمعة بعد تحقيق آخر أعلنه «أمين المظالم» الذي يدافع عن المواطنين الإسبان في حال الاشتباه في تجاوزات من جانب الدولة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"