عادي

الإمارات تعمق العلاقات التجارية والاستثمارية مع أمريكا

16:51 مساء
قراءة دقيقتين
واشنطن: «الخليج»
اختتم الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية، زيارة ناجحة لولاية فلوريدا الأمريكية، استغرقت يومين، وركزت على توسيع العلاقات التجارية والاستثمارية بين دولة الإمارات والولايات المتحدة.
والتقى الزيودي مايكل أوديني، عمدة مقاطعة بروارد، ودين ترانتاليس عمدة فورت لودرديل، وواين ميسام عمدة ميرامار، وخوسيه بيبي دياز، رئيس مجلس ميامي.
وناقش الزيودي مع هؤلاء المسؤولين سبل تعزيز التعاون بين الإمارات وفلوريدا، مع التركيز على الاستثمار والسياحة والإنشاءات والرعاية الصحية. وتأتي تلك الاجتماعات عقب زيارة وفد من عمداء فلوريدا في مارس الماضي إلى أبوظبي ودبي والشارقة، حيث تواصلوا مع مجتمع الأعمال الإماراتي وحضروا الفعاليات الختامية لمعرض إكسبو 2020 دبي، وزاروا الجناح الأمريكي فيه.
وقال الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي: «تُعتبر فلوريدا البوابة التجارية للأمريكيتين، بينما تقع الإمارات على ملتقى طرق التجارة العالمية؛ لذا فمن المنطقي أن تطور الإمارات علاقات وثيقة مع تلك المنطقة النابضة بالحياة اقتصادياً. وقد استقبلت دولة الإمارات في السابق وفوداً متعددة من عمداء فلوريدا، وما زلنا حريصين على الارتقاء بفرص الشراكة الاقتصادية معاً».
وشارك ثاني الزيودي في فعاليات واجتماعات رفيعة المستوى انعقدت في ميامي وفورت لودرديل، بهدف مناقشة سبل تطوير الأعمال والتواصل، وقد استضاف هذه اللقاءات مجلس الأعمال الأمريكي الإماراتي، والاتحاد التجاري الدولي، وفلوريدا إنتربرايز، وهي شراكة بين القطاعين الحكومي والخاص تهدف إلى تعزيز التنمية الاقتصادية في فلوريدا، ومنظمة eMerge Americas التي تركز على تحويل ميامي إلى المركز التكنولوجي الأهم في الأمريكيتين.
وترتبط فلوريدا بعلاقات تجارية متنامية مع دولة الإمارات؛ إذ بلغت قيمة صادرات الولاية عام 2021 أكثر من مليار دولار من البضائع إلى الدولة، مما يجعلها إحدى أكبر 10 ولايات مصدرة إلى السوق الإماراتي. ودعمت تلك الصادرات ما يُقدر بنحو 6,000 وظيفة في الولايات المتحدة. كما صدّرت الإمارات ما تزيد قيمته على 180 مليون دولار من البضائع إلى فلوريدا في العام نفسه.
يشار إلى أنه خلال زيارة العمدة سواريز إلى دولة الإمارات في مارس الماضي، وقّع اتفاقية توأمة مدن مع عبدالله البسطي، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، بهدف تعميق العلاقات بين دبي وميامي. حضر حفل التوقيع حينها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي.
كما أطلقت شركة طيران الإمارات في يوليو 2021، الخدمة الأولى على الإطلاق لنقل الركاب بين دبي وميامي، مما يتيح فرص عمل وسياحة وترفيه جديدة بين الإمارات وجنوب فلوريدا. وتسيّر الشركة رحلات إلى أورلاندو منذ عام 2015، وخدمت سابقاً جنوبي فلوريدا عبر مطار فورت لودرديل هوليوود الدولي بين عامي 2016 و2020.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"