عادي

أعطال سيارات «ذاتية القيادة» تغلق شوارع سان فرانسيسكو

01:43 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

توقف أسطول من سيارات الأجرة «ذاتية القيادة»، من دون سائق، عند تقاطع، وأوقف حركة المرور لساعات عدة، في شوارع سان فرانسيسكو.

واضطرت شركة «Cruise» المسؤولة عنها والمملوكة لشركة جنزال موتورز إلى إرسال مهندسين بشريين إلى الموقع لفتح الطريق أمام السيارات. واحتشد العشرات من الأشخاص لمعرفة المشكلة التي واجهت الثورة الروبوتية من السيارات. ولا تزال التفاصيل حول المشكلة التقنية التي واجهت السيارات غير واضحة، لكن الصور تُظهر ثماني سيارات «كروز» ذاتية القيادة عالقة عند تقاطع شارع Gough وFulton، وعلى بعد ميلين من فندق فيشرمانز وارف في سان فرانسيسكو.

وبعد نشر صور الحدث على مواقع التواصل الاجتماعي، علق المتابعون: «كان حدثاً سريالياً، كان على البشر أن يأتوا ويأخذوا السيارات يدوياً».

ولا تستطيع سيارات «كروز» ذاتية القيادة العمل، إلا بين الساعة 10 مساءً و6 صباحاً في المدينة، ولا يوجد سائق بشري يعمل كنسخة احتياطية، ويكون الناس بمفردهم تماماً في المقعد الخلفي.

وقال المتحدث باسم «كروز» درو بوساتيري: «واجهتنا مشكلة تسبّبت في تجمع بعض مركباتنا معاً، وبينما تم حلها ولم يتأثر أي ركاب، نعتذر لأي شخص تعرض للإزعاج».

هذه ليست المرة الأولى التي تصدرت فيها سيارات كروز ذاتية القيادة عناوين الصحف.

وفي إبريل/ نيسان، أقلعت إحدى سيارات الشركة بشكل غير متوقع، بعد أن أوقفتها مطاردة من سيارة للشرطة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"