عادي

إصابة عشرات الفلسطينيين بمواجهات مع القوات الإسرائيلية

01:02 صباحا
قراءة دقيقتين

أصيب عشرات الفلسطينيين بجروح وحالات اختناق في مواجهات مع القوات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة، أمس الجمعة، في وقت بدأ رئيس الحكومة الانتقالية الإسرائيلية، يائير لابيد، ولايته، بعقد اجتماعين، مع كل من رئيس جهاز «الشاباك»، ومنسق شؤون الأسرى والمفقودين، في مقر وزارة الأمن في تل أبيب، كما استمع لبيد إلى إحاطة عسكرية - استخباراتية، فيما أظهر استطلاع حديث للرأي أن عودة رئيس الوزراء السابق وزعيم حزب «الليكود» اليميني بنيامين نتنياهو إلى الحكم، مرهون بقرار الزعيمة الجديدة لحزب «يمينا» أياليت شاكيد.

وأصيب 92 فلسطينياً بينهم 17 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط إثر قمع القوات الإسرائيلية المسيرة الأسبوعية في كفر قدوم شرقي قلقيلية، فيما رفع المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية واللافتات المنددة بالاستيطان.

وفي مسافر يطا جنوبي الخليل، أصيب العشرات بحالات اختناق خلال قمع القوات الإسرائيلية الفعالية الوطنية الأسبوعية تحت شعار «لا لنكبة جديدة بمسافر يطا». وفي محيط جبل صبيح ببلدة بيتا جنوبي نابلس، نشبت مواجهات بعد انطلاق المسيرة الأسبوعية المناهضة لإقامة بؤرة «أفيتار» الاستيطانية على الجبل. وفي بلدة قريوت جنوب شرقي نابلس، وقعت مواجهات في أعقاب إطلاق القوات الإسرائيلية قنابل الغاز صوب أراضي الفلسطينيين وهم في صلاة الجمعة، ما أدى إلى اشتعال النار فيها. وفي بيت دجن شرقي نابلس، قمعت القوات الإسرائيلية مسيرة انطلقت بعد صلاة الجمعة وسط البلدة، ما أسفر عن إصابة عدد من الأهالي.

من جهة أخرى، نشر مكتب لابيد قائمة بأسماء طاقم الموظفين الكبار في مكتب رئيس الحكومة الانتقالية. وسيرأس طاقم موظفي مكتب رئيس الحكومة، داني فيسلي. وستتولى منصب المديرة العامة لمكتب رئيس الحكومة، نعاما شولتس، وسيتولى منصب المستشار الإعلامي والناطق باسم رئيس الحكومة، روعي كونكول. وجميع هؤلاء يعملون إلى جانب لابيد منذ سنوات عديدة. واستناداً إلى الاستطلاع الذي نشرت تفاصيله، أمس الجمعة، بعد يوم واحد من حل الكنيست، وإقرار إجراء انتخابات مبكرة في 1 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، فإن تحالف نتنياهو يحصل على 59 مقعداً. وفي التفاصيل، يحصل «الليكود» على 34 مقعداً، و«الصهيونية الدينية» على 10 مقاعد، و«شاس» على 8 مقاعد، و«يهودوت هتوراه» على 7 مقاعد. ولكن تشكيل حكومة يتطلب الحصول على ثقة 61 على الأقل من أعضاء الكنيست ال 120. وحال انضمام حزب «يمينا» إلى هذا التحالف، فإنه سيمتلك 63 مقعداً. وبالمقابل، تظهر النتائج حصول تحالف الحكومة الحالية على 55 مقعداً. فيحصل حزب «هناك مستقبل» برئاسة يائير لابيد رئيس حكومة تصريف الأعمال على 22 مقعداً، و«أزرق أبيض» برئاسة وزير الجيش بيني غانتس على 9 مقاعد، و«العمل» برئاسة وزيرة المواصلات ميراف ميخائيلي على 6 مقاعد، و«أمل جديد» برئاسة وزير العدل جدعون ساعر على 5 مقاعد، و«إسرائيل بيتنا» برئاسة وزير المالية أفيغدور ليبرمان على 5 مقاعد، و«يمينا» برئاسة شاكيد على 4 مقاعد، فيما يفشل حزب «ميرتس» اليساري بتخطي نسبة الحسم، وتحصل القائمة العربية الموحدة برئاسة منصور عباس على 4 مقاعد. (وكالات)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"