عادي

الجيش الأوكراني ينسحب من ليسيتشانسك.. وألمانيا تبحث ضمانات كييف الأمنية

22:03 مساء
قراءة دقيقة واحدة

كييف - رويترز، أ ف ب

أعلنت قيادة الجيش الأوكراني، الأحد أن القوات اضطرت للانسحاب من مدينة ليسيتشانسك شرقي البلاد، آخر معاقل الحكومة في منطقة لوجانسك التي تشهد معارك ضارية مع القوات الروسية، في وقت أعلنت ألمانيا أنه تبحث مع الحلفاء منح أوكرانيا ضمانات أمنية.

وقالت هيئة أركان القوات المسلحة الأوكرانية في بيان: «حفاظاً على أرواح المدافعين الأوكرانيين، اتخذ قرار الانسحاب» من المدينة. وأضافت:«في ظل التفوق المتعدد للقوات الروسية في المدفعية والقوات الجوية، وأنظمة إطلاق الصواريخ والذخيرة والعديد، فإن استمرار الدفاع عن المدينة ستكون له عواقب وخيمة».

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت الأحد السيطرة التامة على ليسيتشانسك. ويتيح السيطرة على ليسيتشانسك لموسكو الاستيلاء على منطقة لوغانسك، وتسمح لقواتها بتهديد مدينتي سلوفيانسك وكراماتورسك الرئيسيتين في منطقة دونباس الصناعية التي تسيطر عليها كييف.

من جهته، قال المستشار الألماني أولاف شولتس، الأحد إن ألمانيا تبحث مع حلفائها الضمانات الأمنية التي يمكن منحها لأوكرانيا خلال فترة ما بعد الحرب.

وأضاف شولتس لقناة (إيه.أر.دي): «نبحث مع أصدقاء مقربين مسألة الضمانات الأمنية التي يمكن أن نقدمها. هذه عملية مستمرة. من الواضح أنها لن تكون كما لو كانت لدولة عضو في حلف شمال الأطلسي». وأردف:«من الواضح تماماً أن هذه مسألة يجري الإعداد لها بعناية في الدوائر الدبلوماسية، من أجل اليوم الذي نأمل أن نراه سريعاً عندما تنتهي الحرب».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"