عادي

محمد بن حمد يشهد ختام بطولة الفجيرة الدولية للجوجيتسو

الإمارات تحتل الصدارة والبرازيل وصيفاً
23:08 مساء
قراءة 3 دقائق
محمد الشرقي خلال تتويج البنات
محمد الشرقي خلال تتويج الأبطال

أكد سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي، ولي عهد الفجيرة، أهمية رياضة الجوجيتسو في تعزيز الثقة بالذات والدفاع عن النفس ضمن ألعاب الفنون القتالية، منوّهاً بدعم صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الفجيرة، لكافة أنواع الرياضات والبطولات الرياضية العالمية التي تنظمها إمارة الفجيرة وتوجيهات سموه بتسخير الإمكانيات كافة، بما يضمن نجاحها وتحقيق أهدافها على المستوى المحلي والعالمي.

جاء ذلك خلال حضور سمو ولي عهد الفجيرة، ختام بطولة الفجيرة الدولية لرابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو التي أقيمت برعاية سموه، ونظمها اتحاد الإمارات للجوجيتسو، بالتعاون مع رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو (AJP) في مجمع زايد الرياضي في الفجيرة.

وأشاد سموه، بنتائج الأداء في المنافسات التي تخللت البطولة، وبالمستوى التنظيمي والفني للجان التنظيمية، مشدداً على ضرورة مواصلة الجهود بما يرقى إلى المكانة العالمية الرفيعة التي تتبوؤها إمارة الفجيرة في استضافة البطولات الرياضية.

وتوّج سمو ولي عهد الفجيرة، الفائزين في منافسات البطولة، كما كرّم سموه، اتحاد الإمارات للجوجيتسو.

حضر الحفل سالم الزحمي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة، ومحمد الظاهري نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو، والعميد أحمد الزيودي، رئيس اتحاد الإمارات للتايكواندو، ويوسف البطران، عضو مجلس إدارة الاتحاد، وعدد من مسؤولي الاتحاد وممثلي الأندية والأكاديميات في الدولة.وأوفت البطولة بكل وعودها وحفلت نزالاتها في اليوم الختامي بمنافسة قوية تخللها كثير من الحماس وقوة الأداء، في حين نجحت أكاديمية «كوماندو جروب» في تحقيق اللقب، وحلّت أكاديمية A.F.N.T وصيفاً، والشارقة لرياضات الدفاع عن النفس في المركز الثالث.

وعلى صعيد الدول ذهبت الصدارة للدولة متفوقة على البرازيل الوصيف، وكولومبيا صاحبة المركز الثالث.

وعبّر يوسف البطران عن بالغ شكره وتقديره لسمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي، ولي عهد الفجيرة، لدعم ورعاية سموه للرياضات القتالية وعلى رأسها الجوجيتسو، بما يضمن ازدهارها والمساهمة في ترسيخ مكانة الدولة كموطن عالمي للعبة، كما توجه البطران بالشكر والتقدير لأسرة مجمع زايد الرياضي في الفجيرة، الذي أصبح يشكّل وجهة نموذجية لاستضافة البطولات.

وشكّلت بطولة الفجيرة الدولية لمحترفي الجوجيتسو، المنافسة الرسمية الأولى للبطل زايد الكثيري نجم نادي بني ياس والمنتخب، الذي تمكن من تحقيق الميدالية الذهبية في وزن 62 كيلوغراماً بعد فوزه على البرازيلي برونو بورجس في نزال حماسي مثير.

وعبّر الكثيري عن سعادته بهذا الإنجاز الأول له بالحزام الأسود، مؤكداً أن نزالات هذه الفئة تختلف عما سواها؛ كون المنافس يتمتع بقدر كبير من القوة والخبرة وتقارب المستويات بين المتنافسين. وأضاف الكثيري أنه خاض معظم نزالاته اليوم بتفاؤل حذر وقراءة دقيقة لطبيعة المنافسين، والالتزام التام بتوجيهات الجهاز الفني وهو الأمر الذي ساعده على تحقيق الإنجاز.

ويقول الصاعد عبيد سالم النعيمي من نادي الجزيرة (حزام بني)، الحائز ذهبية فئة المحترفين في وزن 56 كيلوغراماً، إن طريق الفوز لم يكن سهلاً في ظل وجود مجموعة من أقوى المنافسين، وإن التفوق في النزال النهائي على لاعب برازيلي له مذاق آخر؛ لأن اللاعبين البرازيليين يتميزون عن غيرهم بكثير من مواطن القوة والخبرة.

وقالت البرازيلية أماندا أوليفيرا (حزام بنفسجي) من أكاديمية «جرايسي بارا» في دبي الفائزة بالميدالية الذهبية عن فئة المحترفين بوزن 70 كيلوغراماً: «البطولة تمثل الإعداد الأمثل لبطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو التي أتطلع إلى التألق فيها، وقد بدأت بالعمل على تصميم برنامج خاص لتعزيز قدراتي وجاهزيتي استعداداً للبطولة الأهم في نوفمبر».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"