عادي

ميكروبات في جليد تهدد بأوبئة جديدة

01:15 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

رصد علماء من الأكاديمية الصينية للعلوم أكثر من 900 نوع لم يسبق لها مثيل من الميكروبات تعيش داخل الأنهار الجليدية على هضبة التبت.

وكشف تحليل جينومات الميكروبات أن بعضها لديه القدرة على إنتاج أوبئة جديدة، إذا أدى الذوبان السريع الناجم عن تغير المناخ إلى تحريرها من سجنها الجليدي.

وفي الدراسة الجديدة، أخذ الباحثون عينات جليدية من 21 نهراً جليدياً على هضبة التبت - وهي منطقة عالية الارتفاع في آسيا تقع بين سلسلة جبال الهيمالايا في الجنوب وصحراء تاكلامكان في الشمال. وقام الفريق بعد ذلك بسلسلة الحمض النووي للكائنات المجهرية المحبوسة داخل الجليد، وإنشاء قاعدة بيانات ضخمة من جينومات الميكروبات التي أطلقوا عليها كتالوج جينوم الأنهار الجليدية التبتية (TG2G).

ويبدو أن الباحثين ليسوا متأكدين بالضبط من عمر بعض هذه الميكروبات. وأظهرت دراسات سابقة أنه من الممكن إحياء الميكروبات التي حُبست في الجليد لمدة تصل إلى 10آلاف عام، وفقاً للدراسة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"