عادي

7 فئات بمزاد الصقور في «أبوظبي الدولي للصيد والفروسية»

للإنتاجين المحلّي والدولي
19:32 مساء
قراءة دقيقتين
مزاد في إحدى دورات المعرض السابقة
أبوظبي:«الخليج»
يُشكّل «معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية» فرصة مثالية للترويج للصيد المُستدام، بدعوة الآلاف من زوار المعرض من الصقارين الإماراتيين والقادمين من منطقة دول مجلس التعاون، ومختلف أنحاء العالم لاقتناء نخبة الصقور المُكاثرة في الأسر في العالم، التي توفرها أفضل مزارع الصقور الدولية والمحلية المُشاركة في المعرض.
وتُقام الدورة القادمة الـ 19 من المعرض «أبوظبي 2022»، من 26 سبتمبر ولغاية 2 أكتوبر، بتنظيم «نادي صقّاري الإمارات»، وبرعاية رسمية من هيئة البيئة - أبوظبي، الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى، ومركز أبوظبي الوطني للمعارض حيث يُقام الحدث، وراعي قطاع «أسلحة الصيد» شركة «كاراكال الدولية»، شريك تجربة الزائر شركة "بولاريس" للمُعدّات الرياضية المُتخصّصة، ورعاة الفعاليات شركات «سمارت ديزاين» و«الخيمة الملكية»، وشريك السيارات الرسمي «إيه آر بي الإمارات»، والشريك الداعم غرفة تجارة وصناعة أبوظبي.
ويستعد النادي منظم الحدث، لإطلاقدورة مميزة من مزاد الصقور التنافسي هذا العام، حيث وجّهت إدارة المعرض الدعوة لأصحاب مزارع ومراكز إكثار الصقور في الأسر والعاملين في تجارتها في مختلف دول العالم، للمُشاركة في المزاد الذي سينظم في مركز أبوظبي الوطني للمعارض "أدنيك".
ويتضمن المزاد 7 فئات متنوعة للإنتاجين المحلي والدولي، هي: حر خالص، بيور جير خالص، بيور قرموشة، شاهين، جير شاهين، جير تبع، وجير وكري.
ومن أبرز المعايير الخاصة بالصقور، من إنتاج المزارع الدولية: حر خالص: الوزن عن 1200 غ. وبيور جير خالص: 1500 غ. وبيور قرموشة: 1200 غ. الشاهين: 1100 غ. جير شاهين: 1300 غ. جير تبع: 900 غ. جير وكري: 950 غ.
أما بالنسبة للمعايير الخاصة بالصقور من إنتاج المزارع المحلية، بالنسبة للحر خالص: 950 غ، بيور جير خالص: 1300 غ، بيور قرموشة: 1000 غ، الشاهين: 1000 غ، جير شاهين: 1100 غ، جير تبع: يجب ألا يقل الوزن عن 800 غ، جير وكري: 900 غ.
ومن المُتطلبات العامة للمُشاركة في المزاد من مالكي مزارع الصقور، أن يكون المُشارك مُسجّلاً رسمياً لدى المعرض، ويضع صقوره التي اعتمدتها إدارة المعرض للمزاد في عهدة اللجنة المنظمة، قبل 6 ساعات من موعد إقامة المزاد، وتحمل الصقور المشاركة الوثائق الرسمية والشهادات الصحية توكد سلامتها وخلوّها من الأمراض، وتعهّد المشارك بالالتزام بالشروط التنظيمية للمزاد.
وأكد ماجد المنصوري رئيس اللجنة العليا المنظمة للمعرض، والأمين العام لنادي صقّاري الإمارات، أنّ المعرض تحوّل إلى منصّة دولية مثالية تستعرض أجود أنواع الصقور المكاثرة في الأسر في أبوظبي من أفضل مزارع إكثار الصقور في العالم. وقد نجح المعرض على مدى 20 عاماً في تعزيز صناعة مزارع إنتاج الصقور في الأسر وأثبتت مقدرتها العالية في الصيد والتنافس في السباقات الكبرى.
ويهدف المزاد إلى العمل بفكرة المعرض «استدامة وتراث.. بروح متجددة»، إلى تعزيز دور نادي صقّاري الإمارات في حماية وتنمية الموروث الأصيل، والصيد المُستدام.
كما يسعى المزاد إلى إبراز الدور العلمي الرائد للإمارات في بحوث إكثار الطيور، والحفاظ على الطيور البرية، وتشجيع إنتاج صقور ذات مواصفات عالية وبأسعار مناسبة للصقارين. وإتاحة الفرصة لجميع الجنسيات لاقتناء صقور ذات جودة عالية وأداء مميز في الصيد والمنافسات.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"