عادي

استثمارات الروس تتضاعف في عقارات دبي خلال النصف الأول

14:10 مساء
قراءة دقيقة واحدة
دبي: «الخليج»
تضاعف حجم المبيعات العقارية للعملاء من روسيا ورابطة الدول المستقلة الـ 11 الأخرى في النصف الأول من عام 2022 مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي؛ وذلك وفقاً لشركة «ميرا للوساطة العقارية»، ومقرها دبي؛ حيث حققت مبيعات بقيمة تتجاوز ملياري درهم لعملائها من هذه الدول في النصف الأول من عام 2022 بنمو 100% مقارنة بنفس الفترة من 2021.
وأوضحت «ميرا» أن المستثمرين الوافدين من روسيا ورابطة الدول المستقلة الـ 11 الأخرى أصبحوا يمثّلون أكثر من 20% من مشتري المنازل المحتملين في دبي، بمتوسط سعر شراء للوحدة السكنية يراوح بين 2.5 مليون درهم للأفراد و25 مليون درهم للأثرياء. وتشكّل قاعدة المستثمرين من روسيا ورابطة الدول المستقلة نسبة 10% من الاستثمارات العقارية في دبي حتى الآن هذا العام.
وبهذا الصدد، قالت تمارا غتيجيفا، المدير التنفيذي والشريك في شركة «ميرا» للوساطة العقارية: «أدّت الأزمة في أوكرانيا وتأثير العقوبات في الأفراد الناطقين بالروسية ومؤسساتهم إلى نزوح مستثمري رابطة الدول المستقلة الأثرياء من بلدانهم للعثور على ملاذ في دبي. يتدفق المليارديرات ورجال الأعمال من رابطة الدول المستقلة إلى الإمارات بأرقام قياسية، ما أدّى إلى زيادة الطلب على العقارات، كما يبحث معظم مشتري المنازل عن وحدات جاهزة وعقارات مطلّة على الواجهة البحرية».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"