عادي

«زينهاف» يتوج بكأس رئيس الدولة للخيول العربية في بولندا

إيمان السلامي: الحدث يجسد مكانة الإمارات الريادية عالمياً
23:47 مساء
قراءة 3 دقائق
إيمان السلامي وفيصل الرحماني وسعيد المهيري يتوجون الفائزين

توج المهر «زينهاف» بلقب المحطة البولندية لكأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة بنسختها التاسعة والعشرين، التي أقيمت أمس الأول في مضمار سلوزويك في العاصمة وارسو، ضمن سلسلة سباقات الكأس الغالية في المحطات الأوروبية.

وتحظى سلسلة سباقات كأس رئيس الدولة للخيول العربية باهتمام ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة، امتداداً لرؤية ونهج المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، لإعلاء الخيل العربي الأصيل في كافة المضامير العالمية، كما تشرف على تنظيم سلسلة السباقات في 15 دولة حول العالم اللجنة العليا المنظمة برئاسة مطر سهيل اليبهوني الظاهري، وفيصل الرحماني مشرف عام السباقات.

ونجح المهر «زينهاف» الذي يعود للمالك رافال بلاتك بإشراف المدرب استيفانكا ماسكوفا وقيادة الفارس جان فيرنر في اقتناص لقب المحطة الخامسة لسلسلة سباقات الكأس الغالية، وذلك في السباق الذي شهد مشاركة نخبة الخيول التي تمثل أفضل المرابط وإسطبلات الخيل العربي في بولندا وأوروبا والذي أقيم لمسافة 2000 متر ضمن فئة «ليستد» والمخصص للمهور والمهرات من عمر أربع سنوات فما فوق.

وتمكن البطل من تحطيم الرقم القياسي المسجل لسباق الكأس الغالية في سباقات بولندا وقطع مسافة السباق بزمن 2:12:09 دقيقة، متجاوزاً الزمن الذي قطعه الجواد ويلكي داكريس العام الماضي البالغ 2:47:2 دقيقة، كما نجح «زينهاف» في التفوق بفارق طولين عن «هان راستابان» للمالك كوال أي بي لاسكووسكا بإشراف المدرب لاسكوساكي وقيادة مارتن سرنك، فيما جاءت في المرتبة الثالثة «أثال بنت جيفارا» للمالك عدنان النعيمي بإشراف المدرب ماسيج كبرزيك وقيادة الفارس كونراد مازور.

وفي الختام شهدت الدكتورة إيمان أحمد السلامي سفيرة الدولة لدى جمهورية بولندا وفيصل الرحماني مشرف عام سلسلة سباقات كأس رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة وسعيد المهيري ممثل مجلس أبوظبي الرياضي مراسم تتويج البطل وتقديم الكؤوس للمالك والمدرب والفارس، وسط فرحة كبيرة بالانتصار المميز والظفر بالكأس الغالية التي تعد من أعرق الكؤوس الكلاسيكية في العالم.

وقالت الدكتورة إيمان أحمد السلامي: «سعداء بنجاحات المحطة الخامسة لكأس رئيس الدولة للخيول العربية في جمهورية بولندا. مثل هذه المناسبات المهمة تجسد مكانة الدولة الريادية في العالم وتحمل رسائل السلام والتسامح ودور الإمارات في مد جسور التقارب والصداقات وتبادل الثقافات بين جميع الدول»، مبينة أن الكأس الغالية تساهم بتجسيد هذه الرسالة السامية في ظل الحضور الجماهيري الذي شهدته سباقات بولندا وجولاتها المميزة في كافة المضامير الأوروبية، دعماً لإعلاء إرث الإمارات الأصيل والحفاظ على مكانة الخيل العربية لدى جميع دول العالم.

وقال فيصل الرحماني مشرف عام سلسلة سباقات كأس رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة: «فخورون بالنجاحات المبهرة لمحطة بولندا الخامسة، والحضور الجماهيري الكبير الذي شهده الحدث البالغ 12 ألف متفرج، ما يؤكد قيمة وعراقة الكأس الغالية التي تجسد ريادتها بكافة الجولات العالمية، مضيفاً: تعتبر محطة بولندا من المحطات الهامة في سلسلة السباقات، لما لها من مكانة تاريخية، فهي تتميز بعراقة السلالات العربية في بولندا، وقد شهد السباق تنافساً كبيراً بين مجموعة الخيول القوية التي تمثل نخبة مرابط الخيل العربي في بولندا وأوروبا، بما يدل على السمعة المرموقة للحدث بين أوساط ملاك ومربي الخيل في بولندا وكافة دول العالم ومسيرته التاريخية الممتدة على مدار 29 عاماً.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"