عادي

15 ألف درهم لتعدي شاب على شقيقه بالضرب

21:42 مساء
قراءة دقيقة واحدة
محكمة

أبوظبي: عماد الدين خليل

قضت محكمة أبوظبي للأسرة والدعاوى المدنية والإدارية، بإلزام شاب بأن يؤدي إلى شقيقه مبلغ 15 ألف درهم، تعويضاً عن الأضرار المادية والمعنوية التي أصابته، نتيجة التعدي عليه بالضرب أمام والدتهما.

وفي التفاصيل، أقام شاب دعوى قضائية طلب فيها إلزام المدعى عليه «شقيقه» بأن يؤدي له مبلغ 60 ألف درهم، وقد تمت إدانته بموجب حكم جزائي لنيابة الأسرة في أبوظبي، عن تهمة الاعتداء على سلامة جسم المدعي، وقضت محكمه البداية بإلزام المدعى عليه بأن يؤدي للمدعي مبلغ 5 آلاف درهم، وألزمت المدعى عليه بالرسوم والمصاريف ومقابل الأتعاب.

ولم يرتضِ المدعي هذا الحكم، فقام باستئنافه، وطلب بتعديل الحكم المستأنف، والقضاء مجدداً بطلباته أمام محكمه البداية، وهو أن يؤدي له شقيقه مبلغ 60 ألف درهم، قائلاً إن التعويض المقضي به غير ملائم، لما إصابة من أضرار مادية، تمثلت في إجباره على اللجوء لمركز الشرطة والنيابة العامة لفتح بلاغ ضد المستأنف ضده، فضلاً عما أصابه من كسور وضرر معنوي.

وقضت «محكمة أبوظبي للأسرة» بتعديل الحكم المستأنف، والقضاء مجدداً بإلزام المستأنَف ضده بأن يؤدي إلى المستأنِف مبلغ 15 ألف درهم تعويضاً عن الأضرار المادية والمعنوية التي أصابته، والفائدة 4% سنوياً، على ألا يزيد مبلغ الفائدة على أصل المديونية المقضي بها.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"