عادي

«زايد الإنسانية» توزع 1000 سلة «فوالة» على الأسر المتعففة

14:01 مساء
قراءة دقيقة واحدة
أبوظبي- وام
تواصل مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، مساندتها ودعمها للأسر الضعيفة ومحدودة الدخل، في المناسبات السعيدة والمباركة، وخاصة العائلات من الأرامل والراعية للأيتام والتي لا معيل لها؛ وذلك ضمن القوائم المسجلة لديها من الحالات المحتاجة.
وبمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، بادرت المؤسسة إلى تقديم 1000 سلة «فوالة» لإدخال الفرحة والسرور على أطفال تلك الأسر، في إطار المحافظة على العادات والتقاليد التي يمارسها شعب الإمارات في الأعياد؛ حيث تولى موظفو المؤسسة توزيع السلال على تلك الأسر المتعففة، وقدموا لهم التحية والمباركة بالعيد السعيد؛ وذلك في لمسة إنسانية تؤكد التعاون الأخوي بين سائر أفراد المجتمع الإماراتي، وتحافظ على الروابط الأسرية، وتحض على التعاطف مع هذه الشرائح الضعيفة لتعيش فرحة العيد براحة وأمان وسعادة.
وقال حمد سالم بن كردوس العامري مدير عام المؤسسة: إننا بهذه المبادرة نؤكد رسالة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي كان يبادر دائماً ويسهر على راحة شعبه، وتمتد أياديه البيضاء لتلامس جميع الشرائح من مواطنين ومقيمين دون تمييز، لتحقيق السعادة، وخاصة في المناسبات الدينية مثل شهر رمضان وفي الأعياد.
وأضاف العامري: المؤسسة تمضي على نهج المغفور له الشيخ زايد، ونسير على منواله في تقديم المساعدات، لتحقيق رؤية المؤسسة في إرساء معالم القيم النبيلة، لإفشاء سلوك المحبة والتعاون والتسامح بين سائر شرائح المجتمع.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"