عادي

6 لاعبين ولاعبات يمثلون «القوس والسهم» في «ألعاب التضامن الإسلامي»

23:21 مساء
قراءة دقيقتين
منتخب القوس والسهم يتأهب للبطولة

أكد عبدالله الظنحاني نائب رئيس اتحاد الإمارات للقوس والسهم أهمية المشاركة المرتقبة، ضمن وفد الإمارات، في النسخة الخامسة من دورة ألعاب التضامن الإسلامي المقررة بمدينة قونية التركية من 9 إلى 18 أغسطس المقبل.

ويستعد منتخب القوس والسهم لهذه الدورة بمعسكر إعداد داخلي في أكاديمية العلوم الشرطية، وتتبعه المرحلة الثانية في تركيا من 27 يوليو الحالي إلى 6 أغسطس.

وتقام هذه النسخة من دورة التضامن الإسلامي بمشاركة نحو 3000 رياضي يمثلون 56 دولة على مستوى العالم يتنافسون في 24 رياضة متنوعة.

وقال الظنحاني: «الطموحات قائمة دائماً لتحقيق مشاركات جيدة للإمارات، ورفع علم الدولة على منصات التتويج، وتعزيز تنافسية رياضة الإمارات وحضورها عالمياً، بما يتماشى مع تطلعات القيادة الحكيمة التي هيأت أفضل الظروف ووفرت البيئة المناسبة للرياضيين، لإتاحة فرصة جيدة لوصولهم إلى منصات التتويج».

ويتكون منتخب الإمارات بهذه الدورة من 6 لاعبين ولاعبات هم مها عبدالرحيم الحوسني وعائشة جاسم آل علي وفاطمة محمد راشد (نادي الشارقة الرياضي للمرأة)، عبيد حسين الحمادي (نادي الشارقة الرياضي)، عبدالله عبيد الكتبي وسلطان علي الكتبي (نادي المدام الرياضي). وأضاف الظنحاني: «نثق بقدرات جميع أبناء رياضة القوس والسهم على تقديم أفضل أداء في هذا المحفل الكبير. هذه المشاركات مهمة لمنح الرياضيين الخبرة الميدانية الجيدة ونأمل أن تكون النتائج بمستوى التوقعات».

وأوضح حميد المشرخ، الأمين العام للاتحاد أهمية هذا الحدث الحافل لرياضة الإمارات التي أثبتت جدارتها في مختلف المحافل الخارجية.

وأضاف: عملنا خلال الفترة الماضية على رفع قدرات اللاعبين واللاعبات، وننطلق من قناعة كبيرة بأننا يمكن أن نبلغ الأهداف التي نرجوها بكثير من الاهتمام بكل العناصر التي تساعدنا على ترسيخ رؤيتنا الداعمة للنهوض بهذه اللعبة، عبر الخطط المدروسة، وتضافر الجهود وتكامل الرؤى بين جميع المكونات الداعمة لللعبة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"