عادي

شخبوط بن نهيان يشارك في مؤتمر المانحين للأكاديمية الدولية لمكافحة الإرهاب

11:52 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
باريس/ وام
شارك الشيخ شخبوط بن نهيان بن مبارك آل نهيان وزير دولة، في مؤتمر المانحين والداعمين للأكاديمية الدولية لمكافحة الإرهاب الذي عقد في باريس، والذي يهدف إلى مكافحة الإرهاب من خلال برامج التدريب والتأهيل.
وألقى الشيخ شخبوط بن نهيان بن مبارك آل نهيان كلمة في هذه المناسبة، أشار خلالها إلى أنه على الرغم من التقدم العالمي الملموس، فإن الأيديولوجيات المتطرفة لا تزال تشكل خطراً وشيكاً وتهديداً مباشراً لسلامة وازدهار مجتمعاتنا.
وأكد أن دولة الإمارات تعتبر شريكاً إقليمياً ودولياً رائداً في مكافحة الإرهاب، وأنها تؤمن بأن وجود استراتيجية مشتركة أمر حيوي لمكافحة التطرف ومعالجة دوافعه الرئيسية.
وقال: «تمثل المبادئ الشاملة للأكاديمية التزام دولة الإمارات في جهودها لمكافحة الإرهاب عبر مختلف القطاعات، والتي تشمل استضافة وإنشاء مراكز استراتيجية مثل مركز صواب ومركز هداية، للتصدي للعديد من التحديات ومنها الإرهاب، والتي توفر التدريب المتخصص، لتمكين وتطوير القدرات الوطنية في هذا الصدد».
وأضاف: «تؤمن دولة الإمارات إيماناً راسخاً بأن مكافحة كافة أشكال التطرف والإرهاب مرهون بالقدرة على وضع حلول للأسباب الجذرية لها، والقيام بدور استباقي في تعزيز قيم التسامح والتعايش كأساسيات للسلام والازدهار وتحقيق الأخوة الإنسانية».
وقدّم شخبوط بن نهيان بن مبارك آل نهيان الشكر إلى تيني بيراهيما واتارا وزير الدفاع بجمهورية كوت ديفوار، وكاثرين كولونا وزيرة خارجية الجمهورية الفرنسية على تنظيم هذا المؤتمر المهم.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"