عادي

تحقيق بحالة تعنيف أسري يكشف عن قتل طفلة وإخفاء جثتها بحقيبة

13:06 مساء
قراءة دقيقة واحدة
الضرب المبرح لطفلة بعمر 5 سنوات أودى بحياتها.
«الخليج»
كشف تحقيق تعنيف أسري عن جريمة قتل قام بها موقوف سابق لطفلة فارقت الحباة نتيجة تعذيبه لها.
وأوضحت مديرية الأمن العام اللبنانية، ملابسات تعنيف المتهم لزوجته، وتعذيب ولديها من زواج سابق حتى فارقت ابنتها الحياة.
وأشار بيان الأمن اللبناني إلى رصد الأجهزة المختصة معلومات عن قيام المتهم بضرب وتعنيف زوجته وولديها، فداهمت قوة أمنية منزل المتهم وألقت القبض عليه، وأجرت تحقيقاً معه ومع زوجته المجني عليها.
وفي التحقيقات، قالت الزوجة إنها بالفعل تعرّضت للتعنيف من زوجها، وإنه قتل ابنتها البالغة 5 سنوات بسبب ضربه المبرح لها.
بدوره، أقر المتهم بما نسب إليه، واعترف بأنه وضع جثة الطفلة في حقيبة، ثم نقلها إلى إحدى المخيمات حيث دفنها داخل مقبرة.
وخلال الكشف على الجثة من قبل الطبيب الشرعي، تبين أن الطفلة المغدورة قد تعرضت لكسور وحروق عدة في أنحاء مختلفة من جسمها.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"