عادي

«سكري» جديد يصيب المراهقين لا ينفع معه «الإنسولين»

01:32 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

اكتشف فريق عالمي من الأطباء على مدار 12 عاماً بقيادة باحثين من معهد أينشتاين العالمي للسكري الأمريكي، نوعاً جديداً من مرض السكري مرتبطاً بسوء التغذية، يصيب الملايين في إفريقيا وآسيا، ومعظمهم من المراهقين والشباب النحيفين. وتعدّ حقن الإنسولين غير فعّالة فيه.

وأوضح العلماء أن الأطباء غير مدركين لكيفية علاجه؛ بسبب نقص الأبحاث حوله.

وقال البروفيسور ميريديث هوكينز، المدير المؤسس للمعهد: «السكري المرتبط بسوء التغذية يختلف بشكل كبير من الناحية الأيضية عن نوعَي السكري الأول والثاني، ويجب اعتباره نوعاً مميزاً من مرض السكري في أول فحص شامل للمرضى الذين يعانون من هذه الحالة غير المعروفة».

وأضاف هوكينز، أستاذ الطب أيضاً في جامعة هارولد وموريل: «لا تقدم المؤلفات العلمية الحالية أي إرشادات حول إدارة مرض السكري المرتبط بسوء التغذية، وهو أمر نادر الحدوث في الدول ذات الدخل المرتفع، ولكنه موجود في أكثر من 60 دولة منخفضة ومتوسطة الدخل؛ لذا فهم لا يعرفون شيئاً عن السكري المرتبط بسوء التغذية، ولا يشتبهون به في مرضاهم. وقال الباحثون: «نأمل أن تؤدي النتائج التي توصلنا إليها إلى زيادة الوعي بهذا المرض، وهو أمر مدمر للغاية لكثير من الناس، ويمهد الطريق لاستراتيجيات علاج فعالة».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"