عادي

16 مدينة أمريكية مهددة بحرارة استثنائية

18:29 مساء
قراءة دقيقة واحدة
تهدد حياة 16 مدينة أمريكية، معرضة لارتفاع درجات الحرارة في الصيف لكسر حاجز الـ50 درجة مؤية عام 2100، وفقاً لمؤسسة كلايمت سنترال لتحليل اتجاهات درجات الحرارة.
واجتاحت موجات الحر مساحات شاسعة من الولايات المتحدة هذا الصيف، بلغت في السهول 46 درجة مئوية، وسجلت الحرارة في بوسطن وماساتشوستس 37 درجة، ووصلت إلى 38.9 في أوريغون الثلاثاء الماضي.
وأكدت سنترال أن الحرارة ستتجاوز معدلات الحرارة العالية الآن في كثير من دول العالم.
وقال بيتر جيرارد، المتحدث باسم كلايمت سنترال: «ستكون المخاطر الحقيقية في موجات الحر التي أصبحت الآن ظواهر غريبة ستبدأ لفترة طويلة وأكثر وضوحاً».
وقال الباحثون: «ارتفعت درجات الحرارة بنحو 1.2 درجة مئوية منذ عصور ما قبل الصناعة، ما تسبب الآن في حرائق الغابات وموجات الحر الشديدة».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"