عادي

إعلان دولارات عبر «إنستغرام» يكلف خليجياً 75 ألف درهم

20:13 مساء
قراءة دقيقتين

دبي: محمد ياسين

احتال إفريقيان على خليجي واستوليا منه على 75 ألف درهم مقابل 30 ألف دولار مزورة، فدانتهما محكمة الجنايات في دبي وقضت بتغريم كل منهما 200 ألف درهم، فضلاً عن تغريمهما بالتضامن 75 ألف درهم وإبعادهما عن الدولة بعد قضاء محكوميتهما.

وتعود تفاصيل القضية إلى مارس العام الماضي حين تقدم خليجي ببلاغ يفيد بتعرضه للاحتيال وسرقة 75 ألف درهم من قبل شخصين من جنسية إفريقية، وحسب إفادة المُبلغ أنه شاهد إعلاناً ترويجياً عن بيع الدولار الأمريكي بسعر أقل من سعر السوق عبر تطبيق «إنستغرام» فتم التواصل مع البائع؛ حيث أخبره بأنه خارج الدولة وأن المبلغ متوفر مع صديق له في الإمارات ومنحه رقماً للتواصل معه.

وتابع المُبلغ في التحقيقات أنه تواصل مع المشتبه فيه واتفق معه على شراء 30 ألف دولار بقيمة 75 ألف درهم، كما اتفق مع المشتبه فيه على موعد ومكان شراء العملة؛ حيث حضر المشتبه فيه واستقل مركبة المبلغ وسلمه رزمة من الدولارات وحصل منه على المقابل بالدرهم الإماراتي وفر من المركبة قبل أن يتأكد المُبلغ من سلامة العملة.

وتابع: أنه حاول اللحاق بالمشتبه فيه الأول إلا أن آخر كان ينتظره بمركبة في المكان ولاذا بسرعة بالفرار ولم يستطع المُبلغ الإمساك به، فتم إبلاغ الشرطة بالواقعة.

وحسب ملف القضية أن نتيجة فحص الدولارات بينت أنها مزورة بشكل ينخدع فيه الشخص العادي؛ حيث جمعت الشرطة الاستدلالات وتمكنت من التعرف إلى المشتبه فيهما وقبض على أحدهما فارشدهم على الآخر.

وفي أوراق القضية أقر المشتبه فيه الأول بأنه اتفق مع آخر من جنسيته على الاستيلاء على أموال الراغبين في استبدال العملة الأمريكية بعملة الدولة؛ حيث تم نشر إعلان على مواقع التواصل الاجتماعي تضمن صورة دولارات أمريكية ومعلومات عن بيع وشراء هذه العملة؛ حيث تواصل معهما المبلغ واتفقا معهما على شراء كمية منها، فدانتهما المحكمة وقضت بحكمها المتقدم ذكره.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"