عادي

القوات الروسية والموالية لها تسيطر على المنطقة العازلة في دونيتسك

قتال شرس في باخموت وتدمير مدفعي «هاوتزر» أمريكيين
01:23 صباحا
قراءة 3 دقائق
مساعدات غذائية على السكان في نقطة توزيع في زابورجيا (أ.ب)
مستودع مدمّر في زابورجيا (رويترز)

سيطرت القوات الروسية والموالية لها بالكامل على بيسكي، في وقت يدور فيه قتال في مدينة باخموت إلى الشمال من دونيتسك. وأعلنت وزارة الدفاع الروسية عن تدمير مدفعي هاوتزر أمريكيي الصنع، وقصف أربعة مواقع قيادة، وكذلك مناطق تمركز الأفراد والمعدات العسكرية للقوات الأوكرانية في 182 منطقة.

بيسكي وباخموت

نقلت وكالة «تاس» الروسية للأنباء عن قوات جمهورية دونيتسك الشعبية، قولها، إن روسيا والقوات الموالية لها سيطرت بالكامل على بيسكي. كما قالت إن القتال يدور في مدينة باخموت إلى الشمال من دونيتسك.

وكانت القوات الأوكرانية تعتبر بيسكي منطقة عازلة في مواجهة القوات التي تدعمها روسيا وتسيطر على مدينة دونيتسك على بعد نحو عشرة كيلومترات إلى الجنوب الشرقي.

وتحدث الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في خطابه الليلي، عن معارك شرسة حول بلدة أفدييفكا، وقرية بيسكي المحصنة. وقالت مصادر عسكرية إن «العدو الروسي» حقق «نجاحاً جزئياً»

أهداف عسكرية أوكرانية

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أمس الجمعة، أن قواتها دمرت مدفعي هاوتزر أمريكيين من طراز «إم-777» في إقليم زابورجيا. كما أعلنت عن قصف أربعة مواقع قيادة، في قرية «أرتيوموفسك»، وقرية «سيفرسك» بدونيتسك الشعبية، ونقطة انتشار مؤقتة لتشكيل القوميين في قرية «فيفودوفو» بمنطقة دنيبروبيتروفسك، وكذلك مناطق تمركز الأفراد والمعدات العسكرية للقوات المسلحة الأوكرانية في 182 منطقة.

وأوضحت الوزارة أن صواريخ فائقة الدقة قصفت نقاط الانتشار المؤقت لكتيبتين بمدافع هاوتزر بمنطقة زابورجيا. وأشارت إلى تحييد ما يصل إلى 150 عسكرياً، ومدفعين أمريكيين من طراز «هاوتزر أم 777»، وما يصل إلى 1500 من الذخيرة لهما، و6 مدافع من طراز «مستا بي»، و8 قطع مدفعية من تعديلات مختلفة، و350 قذيفة لراجمات صواريخ «غراد»، إضافة إلى 7 مسيرات.

إصابة سكان

وفي منطقة خاركيف أصيب 9 من السكان المحليين في قريتي «شيستاكوفو»،و «فيرني سالتوف» نتيجة الصراع مع قادة وحدات اللواء الآلي رقم 92، حيث حاولت قيادة هذا التشكيل إخلاء المدنيين قسراً من منازلهم، لإيواء مرتزقة أجانب.

قصف على بلدات

وأفادت الرئاسة الأوكرانية، الجمعة، بأن القصفطال عدة بلدات وقرى، بينها نيكوبول وكريفي ريه شرقاً، حيث تضررت منازل ومحطة وقود جراء القصف.

كما شهدت ثاني كبرى المدن الأوكرانية، خاركيف (شمال شرق)، قصفاً عنيفاً أدى إلى تضرر منازل ومتاجر وسوق ومعهد تعليمي.

وأندلع حريق وتصاعد الدخان إثر قصف أوكراني على محطة قطارات بدونيتسك.

الضحية

اتهم الرئيس الأوكراني زيلينسكي منظمة العفو الدولية، بمحاولة التسامح مع «إرهاب الدولة» الروسي، بعد أن قالت المنظمة غير الحكومية، إن كييف تعرّض مدنيين للخطر في سياق الحرب مع موسكو. واعتبر زيلينسكي أن المنظمة «تنقل المسؤولية من المعتدي إلى الضحية».

(وكالات)

روسيا تطرد 14 دبلوماسياً بلغارياً

أعلنت روسيا، أمس الجمعة، أنها طردت 14 دبلوماسياً بلغارياً رداً على إجراءات انتقامية اتخذتها صوفيا ضد موسكو في أوج خلافات حول النزاع في أوكرانيا.

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان إن «هذا الإجراء هو رد على قرار غير مبرر إطلاقاً من الجانب البلغاري بإعلان 70 موظفاً في مؤسساتنا في الخارج شخصيات غير مرغوب فيها». كما تحدثت عن «فرض حصص على الموظفين الدبلوماسيين والإداريين والفنيين لروسيا في بلغاريا».

وأضافت أن هذا الإجراء يأتي أيضاً رداً على الإغلاق المؤقت للقنصلية الروسية في مدينة روسه البلغارية.

وتابعت الخارجية الروسية أن «المسؤولية عن هذه الإجراءات المضادة الأخيرة تتحمل مسؤوليتها بالكامل الحكومة البلغارية».(أ.ف.ب)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/msudwtav