عادي

بايرن ميونيخ يلتهم «قاهر برشلونة».. وماني يغني

01:10 صباحا
قراءة دقيقتين

بعث نادي بايرن ميونيخ برسالة قوية إلى منافسيه في استهلال حملته للدفاع عن لقبه، بفوزه الساحق على مضيفه آينتراخت فرانكفورت 6-1، ضمن افتتاح المرحلة الأولى من الدوري الألماني لكرة القدم.

وتناوب على تسجيل أهداف بايرن يوزوا كيميش (5)، الفرنسي بنجامان بافار (11)، السنغالي ساديو مانيه (29)، جمال موسيالا (35 و83)، وسيرج غنابري (43)، فيما أحرز الفرنسي راندال كولو مواني هدف فرانكفورت الوحيد (64).

وكان التوقع أن لا تكون رحلة بايرن، حامل اللقب في المواسم العشرة الأخيرة، إلى فرانكفورت مفروشة بالورود، خصوصاً أن الأخير متوّج بلقب الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) في مايو الماضي، منا انه «قاهر برشلونة»،وفاز على الفريق البافاري مرتين في آخر ثلاث مواجهات بينهما قبل مباراة الجمعة.

لكن مع نشاط لافت في سوق الانتقالات شهد تخليه مرغماً عن هدافه البولندي روبرت ليفاندوفسكي واستبداله بالسنغالي ساديو ماني، يبدو فريق المدرب الشاب يوليان ناغلسمان مرشحاً نارياً لخلافة نفسه.

ففضلاً عن ضمّ ماني من ليفربول، تعاقد مع المدافع الهولندي ماتيس دي ليخت من يوفنتوس الإيطالي، في محاولة لتعويض هداف الدوري سبع مرات ليفاندوفسكي الذي أصرّ على الرحيل إلى برشلونة الإسباني بعدما كان رأس حربته القاتلة في العقد الماضي.

وسجّل ليفاندفوسكي 344 هدفاً في 357 مباراة في كل المسابقات خلال ثماني سنوات مع «دي روتن».

وإذ بدأ بايرن فعلاً موسمه قبل أيام عندما توّج بكأس السوبر الألمانية، دخل الفريق البافاري المباراة منتشياً باللقب، فبكّر بالتسجيل وتحديداً في الدقيقة الخامسة عن طريق كيميش، الذي خادع الحارس كيفن تراب بتسديدة من ركلة حرة ارتطمت بالقائم واستقرت داخل شباكه.

خمس دقائق أخرى كانت حاجة بايرن لتعزيز تقدمه بهدف عن طريق بافارد الذي تقدم إلى منطقة جزاء فرانكفورت، ليقابل كرة تهيأت أمامه بتسديدة قوية بالقرب من المرمى، لم يستطع تراب التصدي لها (11).

وكان الجناح السنغالي ماني حاضراً لزيادة الغلة التهديفية وتسجيل أول أهدافه في البوندسليغا، فقابل عرضية من غنابري برأسية رائعة داخل الشباك (29)، قبل أن تحرمه العارضة من هدف آخر بعد ثوانٍ، لكنه كان سعيداً بعد نهاية المباراة وغنى مع الجماهير البافارية في المدرجات وهو يحمل «الميكرو».

وقدم مولر تمريرة متقنة لموسيالا أمام المرمى الخالي، ليسكن الكرة في الشباك بسهولة (35).

وقبل نهاية الشوط الأول، وضع غنابري بصمته بهدف خامس لفريقه، بعدما استلم تمريرة حولها بتسديدة في المرمى (43).

وقدم الحارس مانويل نوير هدية لأصحاب الأرض، بعدما ارتكب خطأ فادحاً بتعامله برعونة مع كرة وصلته خارج منطقة الجزاء، ليباغته البديل كولو مواني ويسرق الكرة منه ويقلّص الفارق (64).

وبعد تصديه لانفرادية من ماني، تلقى تراب هدفاً سادساً في الدقيقة 83، عندما استلم موسيالا تمريرة من البديل لوروا ساني، وسدد كرة أرضية قوية بين قدمي حارس فرانكفورت.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"