عادي

شارقة الخير تفرج كُربة 12,525 حالة متعسرة

19:54 مساء
قراءة دقيقتين
بوابة الجمعية 2022

الشارقة: «الخليج»

أكدت جمعية الشارقة الخيرية أنها قدّمت مساعدات ل12,525 مستفيداً ضمن مشروع تفريج كربة الذي يستهدف دعم العديد من المدانين على ذمة قضايا مالية، إلى جانب آخرين مهددين بالسجن في قضايا تعثر مالي تمثلت في عجزهم عن الإيفاء بالمستحقات الإيجارية وعلاج المرضى ومتعسري الرسوم الدراسية بتكلفة 33 مليون درهم، بحسب التقرير الصادر عن إدارة المساعدات الداخلية.

وقال محمد حمدان الزري، رئيس قطاع المشاريع والمساعدات، إن مشروع تفريج كربة يمثل أحد الركائز الأساسية في دعم الحالات والأسر المتعففة التي ضاقت بها الظروف وتعسرت مادياً عن الإيفاء بما عليها من التزامات الإيجار السكني والرسوم الدراسية وعلاج المرضى، وصدرت بحق بعضها أحكام تنفيذية، إلى جانب آخرين خلف قضبان المنشآت العقابية والإصلاحية على ذمة قضايا تعسر مالي، بالتعاون مع القيادة العامة لشرطة الشارقة، وكذلك الإمارات المجاورة.

وتابع: «نعمل على مدار العام في مشروع تفريج كربة لمساعدة الحالات المستحقة في فتح نافذة أمل جديدة لهم، حيث نسعى إلى تحقيق تنمية روح التكافل الاجتماعي، وتقوية أواصر التعاون بين أفراد المجتمع، وتقديم العون الاجتماعي، وتقليل الفجوة بين أفراد المجتمع في ما يتعلق بحياتهم المعيشية، وتحقيق العيش الكريم لكل أفراد المجتمع والذي لا يتأتى إلا من خلال رفع معاناة الغارمين والمتعثرين عن السداد في قضايا مختلفة، وتنفيذ الأهداف الاستراتيجية المشتركة في العمل الخيري الإنساني الهادف إلى خدمة المجتمع والرقي به وتحقيق مصالحه، وتجاوز المعوقات التي تؤثر في الاستقرار الاجتماعي، متوجهاً بالشكر الجزيل إلى المتبرعين الذين ساندوا الجمعية في تنفيذ هذه المبادرات الإنسانية، كما ثمن تعاون الجهات المختصة في تزويد الجمعية بالحالات المتعثرة التي تعاني حياة معيشية متأزمة».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"