عادي

بايدن يزور كنتاكي بعد إعلان حالة «كارثة كبرى»

20:01 مساء
قراءة دقيقة واحدة

كنتاكي - رويترز

وصل الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى شرق ولاية كنتاكي، الاثنين، لتفقد الأضرار الناجمة عن الفيضانات الجارفة، التي اجتاحت منازل، وجرفت مركبات، وقتلت 37 على الأقل الأسبوع الماضي.

وقال البيت الأبيض إن بايدن والسيدة الأولى جيل سيزوران الأسر المتضررة من الكارثة مع الحاكم آندي بشير قبل المشاركة في إفادة بشأن جهود الإنقاذ في لوست كريك.

ومن المقرر أن يدلي بايدن بتصريحات بعد زيارة الأسر المتضررة.

وبعد أيام شهدت فيها الولاية هطول أمطار غزيرة تجتاح المنطقة موجة حارة، بينما تعاني الأسر للتعافي من آثار الفيضانات.

ووافق الرئيس الأمريكي الأسبوع الماضي على إعلان حالة «كارثة كبرى» في كنتاكي، مما يسمح بالحصول على تمويل اتحادي للأعمال الطارئة.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جين-بيير للصحفيين، على متن طائرة الرئاسة الأمريكية: «الفيضانات في كنتاكي والطقس المتطرف في كل أنحاء البلاد هو تذكير جديد بالآثار الخطيرة والمتسارعة للتغير المناخي، والحاجة الملحة للاستثمار في زيادة قدرة مجتمعاتنا على مواجهة تلك التبعات».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"