عادي

من أفطرت لعذر شرعي في نهار عاشوراء لها أجر الصيام

15:10 مساء
قراءة دقيقة واحدة
دار الإفتاء المصرية
دار الإفتاء المصرية
القاهرة:«الخليج»
قالت دار الإفتاء المصرية إن من فاجأها الحيض وهي صائمة في يوم عاشوراء، أجرها كامل غير منقوص عند الله.
وكانت الدار قد تلقت سؤالاً من سيدة تقول إنها شرعت في صيام يوم عاشوراء ففاجأها الحيض. فهل يضيع أجر الصيام عليها.
وأكدت الدار في إجابتها أنه إذا شرعتِ المرأة في صيام يوم عاشوراء، ففاجأها العذر، ما اضطرها إلى الفطر، فثوابها عند الله غير منقوص بإذن الله، والله هو المتفضل على عباده بالأجر والثواب، والله سبحانه وتعالى أعلم.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"