عادي

«يودرايف» تتوسع من دبي إلى السعودية

15:13 مساء
قراءة 3 دقائق

دبي: «الخليج»
أعلنت يودرايف، منصة تأجير السيارات يومياً وبالدقيقة، عن خطتها للتوسع في المملكة العربية السعودية لتوفير خدماتها المتميزة لقاعدة عملائها المتزايدة، في خطوة عملاقة تهيئ الشركة لتحقيق نمو كبير وتعزيز قيمتها وأرباحها في منطقة الخليج على مدى الأشهر الـ12 المقبلة.
وسيتم تصميم وتنفيذ العمليات الجديدة للشركة، وفقاً للطلب المتزايد من المقيمين والزوار والطلاب والشركات الناشئة في السعودية لمزيد من خيارات التنقل المريحة بأسعار معقولة.
ويدعم نموذج «يودرايف» للتنقل المشترك رؤية المملكة 2030 للتنقل الأخضر الصديق للبيئة. وحالياً يستخدم تسعة من كل 10 أشخاص (92%) في المملكة سيارة خاصة للذهاب إلى العمل أو المدرسة، مما يؤدي إلى انخفاض جودة الهواء، والازدحام المروري، والحد من قدرة كثيرين على العيش والسكن المناطق الحضرية.
وتبلغ قيمة سوق تأجير السيارات التقليدي في المملكة العربية السعودية، وهي الدولة الأعلى كثافة سكانية وأكبر اقتصاد في دول مجلس التعاون الخليجي الست، نحو مليار دولار، ومن المتوقع أن تصل إلى 1.18 مليار دولار بحلول عام 2026.
وسيتم إطلاق «يودرايف» لأول مرة في العاصمة السعودية الرياض التي تحتل المرتبة الـ40 ضمن أكبر مدينة اقتصادية على مستوى العالم في الوقت الحالي، وتستعد لتصبح ضمن أعلى 10 مدن في العالم اقتصادياً بحلول عام 2030. وتشير التوقعات إلى أن عدد سكان الرياض سيتضاعف تقريباً من 7.2 مليون إلى 15 مليوناً بحلول عام 2030، لهذا تعتبر الرياض سوقاً قوياً لتأجير السيارات لفترات قصيرة وطويلة. ويبلغ متوسط نسبة مشاركة السيارات إلى السيارات الخاصة في الرياض 0.02%، مقارنة بالمتوسط العالمي البالغ 0.5% في المدن الكبرى، وهو ما يمثل فرصة كبيرة لهذا القطاع.
ويمكن لمستخدمي «يودرايف» قيادة سيارة بأقل من 0.60 ريال سعودي للدقيقة، أو 130 ريالاً سعودياً في اليوم (حتى 200 كم). ويشمل ذلك البنزين المجاني والتأمين الشامل، ومعظم رسوم وقوف السيارات المدفوعة، مما يزيل الضغوط المترتبة على ملكية السيارة. وتوفر مشاركة السيارات 25% إلى 50% من تكاليف التنقل للمستخدمين، وفقاً لنوع السيارة التي يقودونها. كل ما يحتاج إليه المستخدم لقيادة السيارة هو بطاقة الهوية الوطنية، ورخصة القيادة، وبطاقة ائتمان.
وقال نيكولاس واتسون، الشريك المؤسس، الرئيس التنفيذي لشركة «يودرايف»: «نحن في غاية الحماس لتوسيع بصمتنا ونطاق أعمالنا لخدمة السوق السعودي المزدهر، مدفوعين باستراتيجية رؤية المملكة 2030 الطموحة الهادفة إلى تعزيز الاستدامة والتنقل الأخضر. ونلتزم في يودرايف بتوفير أفضل تجربة قيادة للركاب بأسعار معقولة، من منطلق أن نموذج مشاركة السيارات الذي نعمل به، سيقلل من تكاليف التنقل للمقيمين والزوار والطلاب والشركات الناشئة مع دعم أهداف التنمية طويلة الأجل للبلاد من خلال تقليل انبعاثات المركبات، وتخفيف الضغوط على البنية التحتية».
وفي دبي تتركز نقاط مشاركة سيارات «يودرايف» في مرسى دبي، وديرة، ومرتفعات البرشا، وجميرا بيتش ريزيدنس، ومركز دبي المالي العالمي، وواحة دبي للسيليكون. ويعزز التدفق المستمر من المغتربين من جيل الألفية في دولة الإمارات ارتفاع الطلب باستمرار على خدمات التنقل من وإلى العمل خلال الأسبوع، وللرحلات الطويلة خلال عطلة نهاية الأسبوع. وتجدر الإشارة إلى أن سيارات كيا، وهونداي، وسيارات «أم جي موتور»، قد اكتسبت انتشاراً كبيراً بين هذه الفئة من المستخدمين على مدى العامين الماضيين.
ومن المتوقع أن يتوسع سوق مشاركة السيارات حول العالم بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ 25% حتى عام 2022، وأن ينمو بنسبة 34.8% على أساس سنوي من الآن حتى عام 2024، ليبلغ 16.5 مليار دولار.
«يودرايف» منصة رقمية رائدة في مفهوم تأجير السيارات على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع في دول مجلس التعاون الخليجي، من خلال نهج يعتمد على تطبيقات الأجهزة المحمولة فقط.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"