عادي

بحيرة في لندن تسمم الكلاب

19:55 مساء
قراءة دقيقة واحدة
2

يُعتقد أن طحلباً ساماً وراء سلسلة من نفوق الكلاب في شرق لندن، ما أدى إلى تحقيق عاجل وتحذير صحي من السلطات المحلية. بحسب «ديل ميل» البريطانية.

وقد طُلب من زوار بحيرة هيغامز، في إيبينج فورست الابتعاد عن الماء، حتى يتم إجراء الاختبارات على أزهار الطحالب الزرقاء والخضراء القاتلة.

يأتي ذلك بعد أن ساد الاعتقاد بأن «عدداً من الكلاب» قد مات بعد شربه من البحيرة في الأيام الأخيرة.

وفي بيان صادر عن إدارة البحيرة، جاء فيه: «أُبلغ المجلس بوفاة عدد من الكلاب، (يُعتقد) أنها شربت من بحيرة هيغامز بارك، وتُظهر نتائج التشريح وجود طحالب زرقاء وخضراء سامة».

وتحذر شركة مدينة لندن التي تدير إيبينج فورست التي توجد بها البحيرة، الزائرين من السباحة أو صيد الأسماك أو اصطحاب الكلاب في مياه البحيرة، حتى يتم الانتهاء من اختبار تكاثر الطحالب الخضراء المزرقَّة السامة.

ونصحت إيبينج فورست أصحاب الكلاب بإحضار مياه الشرب أثناء نزهاتهم.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"