عادي

«سيراميك رأس الخيمة» تنفذ صفقتي استحواذ بــ 350 مليون درهم

البدء في بناء مصنع للشركة بمدينة ينبع بتكلفة 400 مليون درهم
18:01 مساء
قراءة 3 دقائق
مقر شركة سيراميك رأس الخيمة
مقر شركة سيراميك رأس الخيمة
أعلن عبدالله مسعد، الرئيس التنفيذي لمجموعة سيراميك رأس الخيمة اعتزام الشركة التوسع وزيادة تواجدها في المملكة العربية السعودية وبنغلاديش، إلى جانب دراسة الفرص الاستثمارية المتاحة في الأسواق المحلية والإقليمية والعالمية بعد تنفيذها استحواذين بقيمة 350 مليون درهم خلال الربع الثاني من العام الجاري.
وقال مسعد - في تصريحات لوكالة أنباء الإمارات «وام» - إن «سيراميك رأس الخيمة» وقعت اتفاقية استثمار مشروطة مع الهيئة الملكية للجبيل وينبع للبدء في بناء مصنع للشركة بمدينة ينبع الصناعية، وتوقع الانتهاء من المصنع وتدشين إنتاجه مع مطلع عام 2025 باستثمارات حوالي 400 مليون درهم وذلك ضمن خطط الشركة لتأمين مشاريع جديدة في المملكة وتوسيع نطاق عملها في مجال البيع بالتجزئة.
وأكد مسعد أن «سيراميك رأس الخيمة» تواصل دراسة الفرص الاستثمارية المتاحة في جميع الأسواق محلياً واقليمياً وعالمياً بما يتماشى مع استراتيجيتها للنمو مع الالتزام بتعزيز التواجد في الأسواق الرئيسية والتركيز على المنتجات الأساسية.
وأشار إلى أن الشركة نفذت خلال الربع الثاني من العام الجاري صفقتي استحواذ بقيمة ناهزت 350 مليون درهم لتقوية أعمالها الأساسية الحالية في جميع أنحاء الإمارات، وأوروبا، وآسيا.
  • عبدالله مسعد: الإيرادات من الإمارات زادت 24.5% خلال الربع الثاني
وذكر مسعد أن صفقة الاستحواذ الأولي كانت على نسبة 100% في مجموعة «كلودي راك» الألمانية بقيمة إجمالية قدرها 39 مليون يورو (146.5 مليون درهم)، بما يساعد «سيراميك رأس الخيمة» على تقوية أعمالها الأساسية الحالية عبر أسواق ألمانيا وأوروبا، ويفتح أيضاً فرصاً لتطوير علامة «كلودي» الأوروبية عن طريق تمويل استراتيجيتها ودفع التحديث إلى الأمام ورقمنة العلامة التجارية.
ولفت إلى أن صفقة الاستحواذ الثانية كانت على 40% من حصص الأقلية في شركة بورسيلان رأس الخيمة، بعد تقديم عرض نقدي بالكامل لجميع مساهمي الأقلية، ما رفع نسبة ملكية سيراميك رأس الخيمة إلى 90%، وعبر عن التطلع إلى مزيد من الاستحواذ على حصص أكبر خلال الفترة القادمة.
وأكد الرئيس التنفيذي لمجموعة سيراميك رأس الخيمة، أن الشركة تعمل حالياً على زيادة إنتاجها في دولة الإمارات في ظل النمو الكبير المحقق لأعمالها في الدولة حيث زادت الإيرادات من الإمارات على أساس سنوي بنسبة 24.5% خلال الربع الثاني من العام الجاري بدعم رئيسي من ارتفاع الطلب على البناء والأداء القوي لسوق العقارات، إلى جانب التوسع في مبيعات التجزئة.
وأشار مسعد إلى أن الشركة تعمل على توسعة عملياتها في بنغلاديش من خلال مشروع جديد من المنتظر أن يضيف سعة إنتاجية بحوالي 4.8 مليون متر مربع من البلاط سنوياً اعتباراً من الربع الأول من 2025 و400 ألف قطعة من لوازم الحمامات سنوياً اعتباراً من الربع الثاني من 2024.
وذكر مسعد أن الشركة حققت نتائج مالية جيدة في الربع الثاني من العام الجاري على الرغم من التقلبات العالمية مدعومة بخطط استراتيجية واستثمارات مدروسة وتوسعات ضخمة، مشيراً إلى أن الشركة ستواصل العمل على تحقيق نمو مستدام ومستمر في الأرباح مع الحفاظ على حصتها السوقية والاستثمارات المستدامة والتحول الرقمي.
وارتفعت إيرادات «سيراميك رأس الخيمة» على أساس سنوي بنسبة 32.3% إلى 927 مليون درهم في الربع الثاني من العام الجاري، فيما بلغ صافي الأرباح أكثر من 102.2 مليون درهم خلال الفترة نفسها.
وأكد مسعد أن الشركة اعتمدت توزيعات أرباح مرحلية وفق السياسة الجديدة لتوزيع الأرباح المعتمدة من مجلس الإدارة مؤخراً والتي تنص على حد أدنى من توزيعات الأرباح يبلغ 20 فلساً سنوياً للسنة المالية 2022 تدفع على أساس نصف سنوي، وتنص أيضاً على الالتزام بدفع أرباح بحد أدنى 60 فلساً على مدى السنوات الثلاث المقبلة 2022 - 2024.
كان مجلس إدارة الشركة قد وافق مؤخراً على توزيع أرباح مرحلية بواقع 10 فلوس للسهم الواحد وبإجمالي 99.37 مليون درهم وذلك عن النصف الأول من العام 2022. (وام)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"