عادي

شيخة القاسمي تشارك بمشروع في المؤتمر العالمي للاعبين القادة

15:11 مساء
قراءة دقيقتين
أبوظبي - وام
تشارك لاعبة الأولمبياد الخاص الإماراتي، شيخة القاسمي بمشروع في المؤتمر العالمي للاعبين القادة، ضمن 10 مشاريع تشارك بها منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من بين 60 مشروعاً من قادة شباب العالم.
واختتم الاجتماع التحضيري الأول للمجلس الإقليمي للاعبين القادة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بحضور اللاعبين القادة ومرافقيهم من 9 دول عربية، للتعرف إلى ملامح منحة المشاريع التي يقدمها الأولمبياد الخاص الدولي، للمشاركة في المشروعات التي سيقدمها اللاعبون للمشاركة بها في المؤتمر العالمي للاعبين القادة، المقام على هامش الألعاب العالمية الصيفية «برلين 2023».
حضر الاجتماع، الذي عقد عبر تقنية «زووم» نيبال فتونى مدير عام المبادرات بالرئاسة الإقليمية، ونهى جاب الله مدير برنامج اللاعبين القادة، بمشاركة اللاعبين القادة: شيخة القاسمي (الإمارات)، ويوسف رمضان، وشريف ندى (مصر)، وحسين درويش (البحرين)، وإسراء الخطيب (الأردن)، وأحمد عنتر (لبنان)، ومحمد عباد (المغرب)، وندى رشيد (تونس)، وعبد الرحمن الرقادي (عمان)، وناصر الهاشمي (الكويت).
وتناول الاجتماع شرحاً مفصلاً من نيبال ونهى حول ملامح مشروع الأهداف الخاصة.
ويشارك في هذه المشروعات 60 لاعباً ولاعبة حول العالم من بينهم 10 لاعبين قادة من المنطقة. وتركز الفكرة الأساسية للمشروع المقدم من اللاعب القائد على تشجيع اللاعبين على التفكير بشكل خلّاق ومبتكر، ويعتمد المشروع على مشاركة قصص اللاعبين القادة، وأفضل التجارب.
وحدد الأولمبياد الخاص ضرورة ارتكاز هذه المشاريع على 3 محاور؛ الأول هو زيادة عدد اللاعبين القادة وتدريبهم على القيادة وتطوير مهاراتهم الفردية والمهنية، والثاني هو زيادة عدد اللاعبين في الأدوار القيادية الهادفة داخل الأولمبياد الخاص، والثالث هو زيادة الدمج ونشر مفهوم القيادة الموحدة والتوعية بقدرات الأفراد ذوي الإعاقة الفكرية وخلق مجتمعات دامجة ترحب بالاختلافات الفردية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"