عادي

جين فريزر.. أول سيدة تترأس مجموعة مصرفية أمريكية

22:46 مساء
قراءة 3 دقائق

جين فريزر، هي سيدة أعمال بريطانية أمريكية، تشغل حالياً منصب الرئيسة التنفيذية لمجموعة «سيتي جروب» المصرفية، وهو المنصب الذي تتقلده منذ مارس من عام 2021. تلقت تعليمها في كلية جيرتون، وجامعة كامبريدج وكلية هارفارد للأعمال. وكانت شريكة في شركة «ماكنزي أند كومباني» لمدة 10 سنوات، قبل انضمامها إلى «سيتي جروب» في عام 2004. وفي عام 2019، عينت رئيسة للمجموعة، وكذلك الرئيسة التنفيذية للخدمات المصرفية للأفراد.

الصورة

وفي سبتمبر من عام 2020، أعلنت «سيتي جروب» أن فريزر ستحل محل مايكل كوربات في منصب الرئيس التنفيذي بدءاً من فبراير 2021، لتصبح بذلك أول سيدة تترأس بنكاً أمريكياً كبيراً. أدرجت فريزر في قائمة «فورتشن» لأكثر النساء تأثيراً في مجال الأعمال في عامي 2014 و2015، وحصلت على لقب المرأة الأكثر أهمية لمدة عامين متتاليين من قبل مجلة «أمريكان بانكر».

ولدت فريزر في عام 1967، في سانت أندروز، إسكتلندا، والتحقت بكلية «جيرتون» من عام 1985 إلى عام 1988، وحصلت على شهادة البكالوريوس في الاقتصاد.

بعد التخرج، عملت محللة لعمليات الاندماج والاستحواذ في بنك «جولدمان ساكس» في لندن، من يوليو من عام 1988، حتى يوليو من عام 1990، ومن ثم أصبحت وسيطة مالية في شركة «أسيسوريز بورساتيلز» للأوراق المالية في مدريد من أغسطس من عام 1990، حتى يونيو من عام 1992.

وفي عام 1992 التحقت بكلية «هارفارد» للأعمال وحصلت على ماجستير في إدارة الأعمال في عام 1994.

في عام 1994، انضمت إلى شركة «ماكنزي أند كومباني»؛ حيث عملت في مجال الخدمات المالية والاستراتيجية، وحصلت على ترقية لتصبح شريكاً. وخلال السنوات الست الأولى عملت بمكتب الشركة في نيويورك، ومن ثم انتقلت للعمل في لندن لمدة 4 سنوات. في يوليو من عام 2004، عينت فريزر رئيسة لاستراتيجيات العملاء في قسم الاستثمار والخدمات المصرفية العالمية في مجموعة «ستي جروب» المصرفية. وفي أكتوبر من عام 2007، رقيت إلى منصب الرئيس العالمي للاستراتيجيات وعمليات الاندماج والاستحواذ، وهو المنصب الذي شغلته حتى مايو من عام 2009.

وتزامنت فترة عملها في منصب الرئيسة العالمية في «سيتي جروب» مع الأزمة المالية العالمية، وكانت جزءاً من الفريق التنفيذي الذي كُلف بإعادة هيكلة المجموعة وإجراء عمليات سحب الاستثمارات وجمع رأس مال جديد.

في يونيو من عام 2009، عينت فريزر مديرة تنفيذية ل «سيتي برايفت بنك»، وكان البنك يعاني عجزاً سنوياً يقارب 250 مليون دولار، لكنها تمكنت من عكس هذا العجز خلال فترة عملها هناك والتي دامت 4 سنوات. في مارس 2014، أصبحت فريزر الرئيسة التنفيذية للخدمات المصرفية التجارية والاستهلاكية الأمريكية، خلفاً لسيسيليا ستيوارت التي أعلنت تقاعدها. وفي إبريل 2015، تم تعيينها مديرة تنفيذية ل «سيتي جروب» في أمريكا اللاتينية، وكانت مسؤولة عن العمليات في 24 دولة.

في أكتوبر 2019، عينت فريزر رئيسة ل«سيتي جروب» ورئيسة للخدمات المصرفية للأفراد العالمية، وكانت مسؤولة عن جميع أعمال «سيتي» الاستهلاكية، بما في ذلك الخدمات المصرفية للأفراد وإدارة الثروات، وبطاقات الائتمان، والرهن العقاري والعمليات والتكنولوجيا في 19 سوقاً.

وفي سبتمبر 2020، أعلنت «سيتي جروب» عن تقاعد رئيسها التنفيذي، مايكل كوربات، مع تعيين جين فريزر مكانه، وبذلك تصبح أول رئيسة تنفيذية لبنك رفيع المستوى، وثالث أكبر بنك في الولايات المتحدة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"