عادي

شجاعة رايو فايكانو تصيب برشلونة بالإحباط

11:55 صباحا
قراءة دقيقتين
مارك أندريه
انتهت المشاركة الأولى لروبرت ليفاندوفسكي والنجوم الجدد مع برشلونة في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بتعادل محبط للفريق الكتالوني على أرضه مع رايو فايكانو بدون أهداف في كامب نو بالجولة الافتتاحية للموسم التي حضرها 81 ألف متفرج أصيبوا جميعهم بالصدمة لأن مستواه كان أقل من عادي، بل أفلت من الهزيمة أمام ضيفه الذي كان صاحب الفرص الأخطر من خلال المرتدات.
وفي ليلة محبطة لبرشلونة، امتلأت المدرجات بالمشجعين في الملعب لمتابعة المهاجم البولندي الجديد، الفائز بجائزة الفيفا لأفضل لاعب في العالم في مناسبتين، والجناح البرازيلي رافينيا.
واستحوذ برشلونة على الكرة بنسبة تبلغ حوالي 70 بالمئة وكانت له 18 محاولة على المرمى مقابل محاولتين فقط للفريق الزائر.
لكن رغم ذلك كان رايو الأخطر، وكاد أن يسجل في المحاولتين، الأولى بعد هجمة مرتدة من ألفارو جارسيا وتدخل الحارس مارك أندريه تير شتيجن وأنقذها ببراعة، والأخرى بتسديدة من سيرجيو كاميو من مكان بالقرب من علامة الجزاء.
وبذل خماسي دفاع رايو جهداً كبيراً لمراقبة ليفاندوفسكي الذي بالكاد لمس الكرة خلال اللقاء بأكمله.
وكانت معظم فرص برشلونة في الشوط الأول من الجناحين رافينيا وديمبلي اللذين تعاونا بشكل جيد وشكلا خطورة هجومية.
وحاول مدرب برشلونة تشابي هرنانديز كسر التعادل بالدفع بالمهاجمين البديلين أنسو فاتي وبيير-إيمريك أوباميانج لكن رايو أظهر شجاعة حقيقية ليتمسك بالنقطة.
وازدادت الأمور سوءاً لصاحب الأرض في الوقت بدل الضائع عندما تعرض قائده سيرجيو بوسكيتس للطرد بعدما فقد هدوءه وتدخل بمرفقه على وجه رادامل فالكاو مهاجم ريو.
وحافظ الحارس ستولي ديميتريفسكي على نظافة شباكه للمرة الثالثة على التوالي أمام برشلونة بعد أن فاز رايو في مباراتين ضد العملاق الكتالوني بالموسم الماضي.
وأنقذ فرصتين خطيرتين في الشوط الثاني، الأولى من بوسكيتس من مسافة بعيدة والأخرى من رافينيا.
افتقاد الفاعلية
وقال المدرب تشافي:«حاولنا قدر المستطاع لكننا افتقدنا الفاعلية وربما تأثر الفريق بالضغط وبالتوقعات الكبيرة،ومن المؤسف التعادل لأننا أردنا أن نظهر للجماهير أننا على المسار الصحيح، وهي خيبة أمل ونطلب منهم الصبر».
وأضاف «ستكون عملية طويلة، رايو عرف كيف يدافع من العمق وتمسك بخطته وبانضباطه الرائع،يجب أن نتحلى بالصبر وأن نواصل العمل، والقادم أفضل».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"