عادي

مهرة ومها الشحي إلى نصف نهائي 100 متر سباحة ألعاب التضامن

20:06 مساء
قراءة دقيقتين
الرباعة مي المدني(تصوير: كامل عبد الله)
الرامي سيف بن فطيس خلال المنافسات
  • الفلاسي يبحث تعزيز سبل التعاون مع وزير الرياضة التركي

قونية: أحمد جمال الدين

تأهلت مهرة ومها الشحي إلى الدور نصف النهائي في سباق 100 متر حرة سباحة ضمن فعاليات دورة ألعاب التضامن الإسلامي الخامسة التي تستضيفها مدينة قونية التركية.

وحققت مهرة ومها الشحي: 1:04.99 دقيقة، و1:05.35 دقيقة على الترتيب في الجولات التمهيدية، كما شارك سالم غالب سبّاح منتخبنا الوطني في سباق 200 متر حرة محققاً زمناً قدره 1:59.96دقيقة.

وأعرب سالم غالب عن سعادته بالمشاركة في دورة ألعاب التضامن الإسلامي التي تشهد مشاركة العديد من السباحين على المستويين، القاري والعالمي، وهي في الوقت ذاته فرصة لتطوير الذات والاحتكاك مع السباحين المميزين، وقال: قمت بالاستعداد للدورة من خلال برامج تدريبية مكثفة تحت إشراف المدرب مروان الحتاوي مدرب منتخبنا الوطني للسباحة، بواقع فترتينن صباحية ومسائية، الأمر الذي أسهم في تطوير أدائي قبل خوض منافسات هذه الدورة.

من جهته، اختتم منتخبنا الوطني لرفع الأثقال مشاركته بمسابقة وزن 71 كغ سيدات، عن طريق الرباعة مي المدني، إذ حققت وزن 63 كغ في فئة الخطف، و75 كغ في فئة النتر.

وأكدت مي المدني أن استعداداتها للمشاركة في هذه الدورة لم تتوقف منذ 3 أشهر وقالت: حققت أرقاماً مميزة في التدريبات، وكنت أطمح إلى تحقيقها في المنافسات الرسمية بالدورة، ولكن بسبب ظروف صحية لم أتمكن من تكرار الوزن المطلوب في المنافسات، وأتوجه بالشكر والتقدير إلى الطاقمين الفني والطبي على جهودهما معي والإصرار على تشجيعي وتقديم كل أوجه الدعم، قبل خوض مسابقة وزن 71 كغ.

وحصد محمد حسين رامي منتخبنا الوطني 73 طبقاً في منافسات اليوم الأول لمسابقة الاسكيت، من أصل 75 طبقاً بإجمالي 5 جولات مقسمة على يومين، حيث شهد اليوم الافتتاحي لمسابقة الاسكيت 3 جولات، على أن تستكمل الجولتين المتبقيتين، الاثنين.كما حصد سيف بن فطيس رامي منتخبنا الوطني 68 طبقاً في ذات المسابقة، وتبقت له جولتان غداً الثلاثاء، بإجمالي 50 طبقاً.

بحث التعاون

بحث الدكتور أحمد بالهول الفلاسي رئيس الهيئة العامة للرياضة، النائب الأول لرئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس المكتب التنفيذي، مع محمد محرم أوغلون وزير الرياضة في جمهورية تركيا سبل تعزيز الشراكات الثنائية في جميع مجالات العمل الرياضي، بما يدعم الحركة الرياضية في البلدين.

واستعرض الفلاسي مع وزير الرياضة التركي إمكانية إقامة المشروعات التي تخدم الرياضيين في دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية تركيا، والاستفادة من التقدم الملموس والإمكانات المتوفرة في البلدين من مرافق ومنشآت وبنى تحتية متطورة ومتكاملة.

ووجّه الفلاسي الدعوة لوزير الرياضة التركي لزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة ومتابعة دورة الألعاب الخليجية للشباب العام المقبل، كما تم بحث سبل التعاون وتوقيع مذكرات التفاهم بين البلدين في المجال الرياضي.

حضر اللقاء سعيد ثاني الظاهري سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى جمهورية تركيا، وسعيد عبدالغفار حسين الأمين العام للهيئة العامة للرياضة، والمهندسة عزة بنت سليمان الأمين العام المساعد للشؤون الإدارية والمالية للجنة الأولمبية الوطنية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"